إيران

شرطة مكافحة الشغب تنتشر في شوارع طهران

نص : برقية
2 دقائق

انتشرت مئات من عناصر شرطة مكافحة الشغب وسط طهران حسب شهود عيان السبت قبيل بدء مظاهرة دعت إليها المعارضة وحذرت السلطات الإيرانية من تنظيمها، ولم يقرر أنصار مير حسين موسوي ما إذا سيمضون في المظاهرة أم لا.

إعلان

أ ف ب - افاد شهود عيان لوكالة فرانس برس ان المئات من عناصر شرطة مكافحة الشغب انتشروا في ساحة انقلاب في وسط طهران السبت قبل ساعة من الموعد المقرر لبدء تظاهرة دعت اليها المعارضة واعلنت احدى الجهات المنظمة لها الغاءها.

وقال الشهود انهم لم يشاهدوا اي متظاهرين في ساحة انقلاب عند الساعة 15,00 (10,30) اي قبل ساعة من الموعد المقرر لبدء تظاهرة في هذه الساحة دعت اليها المعارضة للاحتجاج على فوز الرئيس محمود احمدي نجاد بولاية ثانية في انتخابات طعن المرشحون الخاسرون بنتيجتها.

واضاف الشهود الذين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم ان حركة السير في الساحة كانت اعتيادية وان العديد من عناصر الشرطة انتشروا ايضا في محيط المكان.

وكان الموقع الالكتروني للتلفزيون الرسمي نشر بيانا صادرا عن جمعية العلماء المجاهدين (روحانيون مبارز) التي تقدمت بطلب ترخيص للتظاهرة، جاء فيه انه "تم التقدم بطلب ترخيص لاجراء تظاهرة ولكن بما انه لم يتم الترخيص لها لن تكون هناك تظاهرة".

غير ان انصار المرشح المحافظ المعتدل مير حسين موسوي الذي حل ثانيا في الانتخابات وطعن بهذه النتيجة لم يقرروا بعد ما اذا كانوا سيمضون في التظاهرة ام لا.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم