مجموعة الثماني

افتتاح اجتماع بإيطاليا خاص بالوضع في أفغانستان

نص : برقية
5 دقائق

يناقش وزراء خارجية مجموعة الثماني بمدينة ترييستي الإيطالية الوضع بأفغانستان على هامش اجتماعهم، وستكون إيران، بالرغم من غيابها، في صلب المحادثات.

إعلان

أ ف ب - يبدأ وزراء خارجية مجموعة الثماني الخميس اجتماعهم في ترييستي، شمال شرق ايطاليا، في غياب ايران التي ستكون رغم ذلك في صلب اهتماماتهم في الوقت الذي بدأت فيه الدول الغربية تصعد من لهجتها حيال طهران بسبب الازمة التي خلفتها الانتخابات الرئاسية.

واكد وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي الاربعاء من طهران انه لن يشارك في الاجتماع حول افغانستان المقرر عقده في ايطاليا على هامش اجتماع مجموعة الثماني بين 25 و27 حزيران/يونيو، على ما افادت وكالة الانباء الرسمية الايرانية.

وقال متكي "لا اعتزم التوجه الى ايطاليا".

وكان وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني اعلن الاثنين ان المهلة للرد على الدعوة الموجهة الى ايران للمشاركة في اجتماع ترييستي انتهت من دون الحصول على رد منها.

وصرح فراتيني الاثنين للتلفزيون الايطالي ان عليه ان "يعتبر ان ايران رفضت الدعوة" لحضور الاجتماع في ضوء عدم تلقي اي رد منها.

واضاف آسفا في تصريح للنشرة الاخبارية للقناة الخامسة ان "ايران اضاعت فرصة بعدم اشتراكها في المؤتمر".

وكانت الحكومة الايطالية التي ترتبط بعلاقات اقتصادية وثيقة مع النظام الايراني تأمل في مشاركة ايران في هذا الاجتماع المقرر عقده في الفترة بين مساء الخميس والسبت والذي سيخصص جزءا كبيرا من مناقشاته لاستقرار الوضع في افغانستان الذي يمكن ان تسهم فيه جارتها ايران.

وقد وجهت الحكومة الايطالية بصفتها ترأس حاليا مجموعة الثماني دعوة الى ايران للمشاركة في الاجتماع المخصص لسبل ارساء الاستقرار في باكستان وافغانستان بموافقة من الولايات المتحدة التي تأمل هي الاخرى اجراء حوار مع ايران خصوصا حول ملفها النووي، هذا الملف الذي سيكون على اجندة الاجتماع.

وتساءل فراتيني، في ظل ما تشهده ايران منذ الانتخابات الرئاسية في الثاني عشر من حزيران/يونيو، عن قدرة النظام الايراني على المساهمة في حل مشاكل افغانستان وباكستان.

وقال "في ظل الوضع الذي تعيشه ايران حاليا، لا نعلم اي مساهمة يمكن ان تقدمها في موضوع النقاش الجمعة".

واضاف "في كل الحالات، سيكون لايران دور مهم تقوم به في المنطقة ونرغب ان يكون هذا الدور ايجابيا، انما من الواضح ان الوضع المتعلق بالحكومة الايرانية معقد جدا هذه الايام".

وادى القمع الدموي للمتظاهرين المحتجين على نتائج الانتخابات الرئاسية في ايران الى تغيير في برامج المؤتمر الذي سيبدأ الخميس بحفل عشاء.

وبحسب روما، من المتوقع ان يحضر هذا العشاء الممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ومفوضة العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي بنيتا فيريرو-فالدنر ووزير الخارجية التشيكي يان كوهوت.

من جانبها، بحثت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون التي لن تشارك في الاجتماع لاسباب صحية هاتفيا الوضع في ايران مع نظرائها الفرنسي والبريطاني والالماني، حسبما اعلن المتحدث باسم الخارجية الاميركية ايان كيلي الثلاثاء.

وبحسب روما، من المتوقع ان تعقد  الدول الخمس (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والمانيا وايطاليا) اجتماعا في ترييستي حول ايران.

لكن اعلان موقف حازم وموحد حيال ايران لا يبدو انه سيكون امرا سهلا.

ففي الوقت الذي اعتبرت فيه موسكو ان "كل المسائل المتعلقة بالانتخابات في ايران شأن داخلي لهذا البلد" فأن "الاتحاد الاوروبي دافع عن حق المعارضة في التظاهر وندد بأتهامات التدخل التي اطلقتها طهران".

من جهته، شدد الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء لهجته حيال طهران منددا خصوصا بقمع النظام الايراني بعنف للتظاهرات الاحتجاجية على الانتخابات الرئاسية، ورافضا في الوقت عينه اتهامات ايران لبلاده بالتدخل في شؤونها الداخلية.

وبغياب كلينتون التي كسرت معصمها الاسبوع الماضي ستتمثل الولايات المتحدة بالمسؤول  الثالث في وزارة الخارجية وليام بيرنز المكلف الملف الايراني.

كما سيحضر الاجتماع ريتشارد هولبروك الممثل الخاص للولايات المتحدة في باكستان والمبعوث الاميركي الخاص للشرق الاوسط جورج ميتشل.

ومن المتوقع كذلك عقد اجتماع يوم الجمعة للجنة الرباعية للسلام في الشرق الاوسط في الوقت الذي لم تستأنف مفاوضات السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين منذ وصول اليمين الى السلطة في اسرائيل في شباط/فبراير الماضي.

كما سيحضر الاجتماع بان كي مون الامين العام للامم المتحدة.

ويبدأ اجتماع الثماني حول افغانستان بعد ظهر الجمعة بمشاركة ممثلي نحو اربعين بلدا ومنظمة دولية حيث سيتم بحث مسألة الامن على الحدود وتهريب المخدرات وتطوير البنى التحتية ومسألة اللاجئين والامن الغذائي.

وينتهي الاجتماع منتصف نهار السبت بأصدار اعلان.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم