موسيقى

وفاة ملك البوب مايكل جاكسون عن 50 عاما

نص : برقية
3 دقائق

توفي هذه الليلة ملك البوب مايكل جاكسون عن عمر يناهز الـ50 عاما في احدى مستشفيات لوس أنجلس بعد نقله ظهيرة أمس الخميس في حالة طارئة إثر إصابة بسكتة قلبية.

إعلان

أ ف ب - توفي مايكل جاكسون الخميس عن 50 عاما في احد مستشفيات لوس انجليس بعيد نقله اليه في حالة طارئة اثر اصابته بازمة قلبية، في نبأ نزل نزول الصاعقة على عالم الموسيقى واثار صدمة في الكرة الارضية جمعاء، صدمة على مستوى شعبية "ملك البوب".

 



واكد المتحدث باسم معهد الطب الشرعي في مقاطعة لوس انجليس لشبكة سي.ان.ان التلفزيونية اللفتنانت فرد كورال ان "جاكسون نقل الى المستشفى (...) وكان غائبا عن الوعي لدى وصوله، وتأكدت وفاته بعد ظهر اليوم عند الساعة 14,26 (21,26 ت غ)".

وذكرت صحيفة لوس انجليس تايمز وموقع تي.ام.زد.كوم المتخصص باخبار المشاهير، الذي كان اول من اعلن النبأ، ان جاكسون تعرض لازمة قلبية في منزله في هولمبي هيلز، احد الاحياء الفخمة في شمال غرب لوس انجليس حيث كان يستأجر قصرا منذ مطلع العام.
  


ونقل "ملك البوب" في سيارة اسعاف الى مستشفى رونالد ريغان التابع لجامعة كاليفورنيا في لوس انجلوس، والواقع على بعد بضعة كيلومترات عن المنزل.

وامتنع كورال عن تقديم اي ايضاح عن اسباب الوفاة، قائلا ان تشريحا سيجرى، اعتبارا من الجمعة على الارجح، لتحديدها.

وقبيل الساعة 19,00 نقلت جثة المغني العالمي ملفوفة بشرشف ابيض الى مشرحة لوس انجليس، ونقلت قنوات التلفزة المحلية مباشرة على الهواء وعبر كاميرات من على متن طوافات، عملية نقل الجثة.

وفي المستشفى ظهر لبرهة جيرمين جاكسون، احد اشقاء الراحل، وتلا امام الصحافيين بيانا مكتوبا اعلن فيه ان الاطباء حاولوا على مدى اكثر من ساعة انعاش شقيقه ولكن من دون جدوى.

واكد جيرمين، الذي بدت عليه واضحة امارات التجهم، ان شقيقه توفي جراء "نوبة قلبية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم