الولايات المتحدة

النيابة العامة الأمريكية تطلب السجن 150 عاما في حق مادوف

نص : برقية
2 دقائق

ذكرت وكالة فرانس برس نقلا عن وثائق قضائية ان النيابة العامة الأمريكية طلبت السجن 150 عاما في حق برنارد مادوف المعتقل منذ آذار/مارس 2009 لتورطه في أكبر فضيحة نصب في تاريخ البورصة.

إعلان

ا ف ب - طلبت النيابة العامة الاميركية السجن 150 عاما لبرنارد مادوف المتهم في اكبر عملية نصب في العالم، بحسب وثائق نشرها القضاء الجمعة.

وقال المدعي العام ليف داسين في مذكرة "ان اتساع جرائم مادوف وطبيعتها تجعله يستحق بشكل خاص العقوبة القصوى التي يسمح بها القانون".

وطلب داسين بالتالي انزال عقوبة السجن 150 عاما او "عددا من السنوات يتأكد بمقتضاها ان مادوف سيبقى في السجن طوال حياته وتكون رادعة بقوة" لغيره على اقتراف افعاله.

وينتظر ان يعرف مادوف الذي اقر بانه لم يستثمر اي سنت من 13 مليار دولار عهدت له بادارتها بنوك ومنظمات خيرية واثرياء على مدى ثلاثة عقود، الاثنين حكم المحكمة التي تنظر قضيته في منطقة نيويورك.

ولم يأخذ المدعي العام في الاعتبار طلبات محامي مادوف المعتقل منذ 12 آذار/مارس الذي طلب عقوبة السجن 12 عاما بالنظر الى تقدم عمر موكله (71 عاما).
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم