تخطي إلى المحتوى الرئيسي

التخوف من اندلاع مواجهات عرقية في إقليم شينجيانغ

نزل آلاف من أثنية هان يحملون أسلحة إلى الشوارع للانتقام من أثنية الاويغور المسلمة، التي تشكل غالبية في اقليم شينجيانغ حيث أعلن حظر التجول.

إعلان

قمع الأقلية المسلمة: ما قالته السلطات وما فضحته الإنترنت

 

ا ف ب - نزل آلاف من اتنية هان القومية التي تشكل غالبية في الصين، يحملون اسلحة الثلاثاء الى شوارع اورومتشي للانتقام من اتنية الاويغور، على ما افاد مراسل وكالة فرانس برس.


واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين كانوا يعبرون عن غضبهم لانهم كانوا هدفا لاعمال عنف ارتكبت الاحد ضدهم من قبل الاويغور الاتنية المسلمة الناطقة باللغة التركية التي تشكل غالبية في اقليم شينجيانغ.

وكانت اضطرابات الاحد خلفت 156 قتيلا واكثر من الف جريح.

وقال متظاهر من اتنية هان "ان الاويغور قدموا الى احيائنا لتحطيم كل شيء. الآن سنذهب الى احيائهم لضربهم".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.