تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قانون تشافيز الانتخابي الجديد يثير حفيظة المعارضة

أقرت الجمعية الوطنية الفنزويلية مشروع القانون الانتخابي الجديد الذي يعزز فرص أنصار"تشافيز"في الانتخابات التشريعية الأمر الذي اعتبرته المعارضة غير دستوري.

إعلان

رويترز  - وافقت الجمعية الوطنية الفنزويلية امس الجمعة على اصلاح في القانون الانتخابي تقول المعارضة انه يعزز فرص انصار الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز في الانتخابات التشريعية التي تجري العام المقبل.

ومن المتوقع ان يوقع تشافيز الذي يحث على ثورة اشتراكية في فنزويلا على مشروع القانون ليصبح قانونا خلال الايام المقبلة.

وسيعطي هذا الاجراء الحزب الذي يفوز بمعظم الاصوات عددا من المقاعد اكبر من النسبة المئوية للاصوات التي حصل عليها ويسمح للمجلس الانتخابي الذي تديره الحكومة ان يعيد رسم الدوائر الانتخابية مما قد يقوض معاقل المعارضة.

ويهيمن حزب فنزويلا الاشتراكي المتحد بزعامة تشافيز على الجمعية الوطنية ولا تحتفظ المعارضة الا بحفنة من مقاعد المجلس المؤلف من 167 عضوا.

ولكن شعبية تشافيز الذي يتولى السلطة منذ اكثر من عشر سنوات تراجعت في استطلاعات الرأي الى ما يتراوح بين 50 و54 في المئة تقريبا مقابل 64 في المئة في وقت سابق من العام الجاري.

ويقول زعماء المعارضة ان القانون الانتخابي الجديد غير دستوري وقد يمنع عدة احزاب اصغر من دخول البرلمان العام المقبل.


 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.