تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قناة تلفزيونية تعلن مقتل الإسلامي نور الدين توب

أفادت شبكة "مترو" ان الإسلامي المتطرف نور الدين توب، والذي تعتبره جاكرتا مسؤولاً عن الاعتداءات الأخيرة في البلاد قتل في هجوم شنته الشرطة على احد مخابئه في جاوا.

إعلان

ا ف ب -  قتل نور الدين محمد توب المطلوب الاول في اندونيسيا السبت في هجوم شنته الشرطة على احد مخابئه بوسط مدينة جاوا، على ما افادت شبكة "مترو" التلفزيونية.

ولم تذكر الشبكة مصادرها كما لم تؤكد الشرطة هذا النبأ الذي ورد فيما كانت سيارات اسعاف تصل الى المكان الذي يشتبه بانه مخبأ نور الدين محمد توب والذي هاجمته الشرطة باكرا صباح السبت بعد حصار استمر 17 ساعة وتخلله اطلاق نار وانفجارات.

وقال شاهد عيان انه رأى الشرطة تخرج كيسين لنقل الجثث من المنزل المحاصر.

وكانت عدة انفجارات هزت باكرا السبت المنزل الواقع في بلدة بيجي في منطقة ريفية بوسط جاوا.

وسمع بعدها اطلاق نار كثيف فيما فتحت وحدة النخبة في شرطة مكافحة الارهاب النار على المنزل الذي لحقت به اضرار جسيمة اثناء الحصار المفروض عليه.

ورأى شهود بعدها شرطيين يقتحمون المنزل.

وكانت الشرطة افادت في وقت سابق انه كان هناك خمسة اشخاص داخل المنزل بدون ان تؤكد وجود نور الدين محمد توب الاسلامي المتطرف الذي تعتبره جاكرتا مسؤولا عن الاعتداءات الكبرى التي وقعت في اندونيسيا في السنوات الاخيرة.

ونور الدين محمد توب الذي يحمل الجنسية الماليزية هو بحسب الخبراء احد المدبرين الرئيسيين للاعتداءات الدامية التي نفذتها الجماعة الاسلامية في مطلع العقد وبينها اعتداءات بالي (202 قتيل عام 2002) والاعتداء على فندق ماريوت في جاكرتا (12 قتيلا عام 2003).

كما يشتبه بان هذا المحاسب السابق الاربعيني هو الرأس المدبر للاعتداءين اللذين استهدفا فندقين فخمين في جاكرتا في 17 تموز/يوليو (سبعة قتلى).

من جهة اخرى، اعلنت الشرطة انها قتلت خلال عملية نفذتها صباح السبت في جاكرتا انتحاريين يشتبه بانهما كانا يخططان لشن عملية انتحارية بالسيارة المفخخة قرب العاصمة "خلال الاسبوعين المقبلين".
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.