تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كلينتون تسعى إلى دعم العلاقات مع أنغولا

تصل وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إلى أنغولا، قادمة من جنوب إفريقيا. وستسعى إلى دعم العلاقات مع أنغولا التي التي تستورد منها النفط وإلى تعزيز مكانة شركاتها في بلد زادت فيه الصين من نفوذها الاقتصادي.

إعلان

رويترز - تصل وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون الى انجولا اليوم الاحد في زيارة تسعى خلالها لتعزيز فرص الشركات الامريكية في تلك الدولة المنتجة للنفط والتي تعتبر على نطاق واسع قوة اقتصادية ناشئة في افريقيا.


وقال مسؤولون امريكيون مسافرون مع كلينتون ان الولايات  
المتحدة تريد تعزيز العلاقات مع انجولا التي تستورد منها  
الولايات المتحدة سبعة في المئة من نفطها والتي تنافس نيجيريا  
على صدارة انتاج النفط في افريقيا.


واستثمرت الولايات المتحدة مليارات الدولارات في السنوات  
الاخيرة لزيادة الانتاج في انجولا من خلال شركتي النفط العملاقتين  
تشيفرون واكسون موبيل.


والامل ان تساعد زيارة كلينتون بشكل اكبر الشركات  
الامريكية التي تسعى الى الحصول على نصيب اكبر في السوق في انجولا  
حيث زادت الصين من نفوذها.


ورفض مسؤول امريكي اشارات الى ان واشنطن تشعر بقلق من  
تزايد نفوذ الصين في افريقيا حيث حلت بكين محل دول غربية كثيرة  
بثقل استثماراتها.


ولكن خبراء في شؤون افريقيا يقولون ان كلينتون تعمل على  
تحسين العلاقات مع انجولا والتي تراجعت خلال ادارة الرئيس السابق  
جورج بوش.


وتعتزم كلينتون ايضا التركيز على قضايا الامن الغذائي مع  
دفعة لجعل لواندا تنوع مواردها من مجرد التركيز على النفط الى  
زيادة التشديد على الزراعة.


وتعتبر واشنطن الزراعة وسيلة لانتشال الملايين من الفقر في  
افريقيا .

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.