تخطي إلى المحتوى الرئيسي

9 قتلى في حادث جوي قرب نيويورك

أعلن عمدة مدينة نيويورك مايكل بلومبرغ أن 9 أشخاص، بينهم خمسة سياح إيطاليين، قتلوا عندما اصطدمت مروحية سياحية وطائرة صغيرة السبت في نيويورك فوق نهر هدسون الذي يعبر غرب مانهاتن.

إعلان

أ ف ب - اصطدمت مروحية سياحية وطائرة صغيرة السبت فوق نهر هدسون في نيويورك ما ادى الى وقوع تسعة قتلى بينهم خمسة ايطاليين.

وانتشلت فرق الانقاذ في المساء ثلاث جثث قبل ان تعلق عمليات البحث ليلا في قعر النهر الذي يعبر غرب جزيرة مانهاتن.

واوضح رئيس بلدية نيويورك خلال مؤتمر صحافي ان خمسة سياح ايطاليين وطيارهم كانوا على متن المروحية التي اصطدمت قرابة الظهر (16,00 ت غ) مع الطائرة الصغيرة التي كانت تقل ثلاثة اشخاص بينهم طفل.

ونفى معلومات سابقة صدرت عن خفر السواحل الذين افادوا في بيان ان رجال الاطفاء انقذوا راكبا، مستبعدا ان يكون اي من الركاب نجا من المأساة.

وقال "انتقلنا من عملية انقاذ الى عملية انتشال" حطام.

وذكر انه تم رصد هيكل احدى الطائرتين على عمق حوالى عشرة امتار.

وتوجهت سفن سريعا الى الموقع الذي سقطت فيه الطائرتان في المياه على مستوى ضاحية هوبوكن في نيو جرزي.

واوضح بلومبرغ ان المروحية التي كانت تقوم برحلات سياحية فوق المدينة اقلعت من الشارع رقم 30 في مانهاتن، فيما كانت الطائرة قادمة من مطار تيتيربورو في ضاحية نيويورك.

ونقل بلومبرغ عن شهود عيان قولهم ان الطائرة صدمت المروحية من الخلف وان شفرات المروحية قطعت احد جناحيها.

ومن ناحيتها، قالت شاهدة لمحطة "نيويورك الاولى" المحلية ان "الطائرة سقطت في المياه مثل حجر" وانه "لم يصدر اي صوت ولم ينبعث اي دخان والسنة نار".

 وقال شاهد اخر ان "الطائرتين سقطتا في الاتجاه نفسه وسقطتا في المياه ثم سمعت انفجارا" موضحا انه شاهد الحادث من نافذة منزله.

وفي كانون الثاني/يناير الماضي، حطت طائرة ايرباص أيه320 تابعة لشركة "يو اس ايروايز" على متنها 155 شخصا على نهر هدسون على مقربة من ابراج مانهاتن اثر اصطدامها برف عصافير بعد دقائق من اقلاعها من مطار لاغوارديا.

 ونجا جميع الركاب وافراد الطاقم بعد ان ارسلت سفن على الفور لانقاذهم.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.