تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تعديل الدساتير للاحتفاظ بالسلطة

تمكّن رئيس النيجر من تمديد ولايته الرئاسية بعد أن صوّت النيجريون بـ"نعم" على اقتراحه تعديل دستور البلاد وحذف مادة تقيّد ترشحه للانتخابات الرئاسية ليصبح هذا الإجراء عادة في القارة الإفريقية للبقاء في الحكم.

إعلان

الجزائر

صادق البرلمان في 2008 على تعديل للدستور من شأنه تمكين الرئيس عبد العزيز بوتفليقة من الترشح بلا حدود، في الوقت الذي لم يكن فيه الدستور السابق يسمح سوى بولايتين رئاسيتين.

 

وقد تم انتخاب الرئيس بوتفليقة لأول مرة كرئيس للبلاد في العام 1999 وتمت إعادة انتخابه في العامين 2004 و2009. وسيجرى الاقتراع الرئاسي المقبل عام 2014.

 
بوركينا فاسو

  شهد دستور العام 1991 تعديلا عام 2000، وكان الهدف من ذلك تحديد عدد الولايات الرئاسية في ولايتين فقط. وقد دخل التعديل حيز التنفيذ في العام 2005، ولكن بما أن بليز كومباوري كان رئيسا في العام 2000 فإن هذا التعديل لم يطبق عليه وبالتالي تمكن من الترشح لاقتراع 2005.

 

وقد وصل كومباوري إلى الحكم عن طريق انقلاب عام 1987، وتم انتخابه في الأعوام 1991 و1998و2005. وستنظم الانتخابات الرئاسية المقبلة في بوركينا فاسو عام 2010.

 


الكاميرون

ينص دستور 1996 على أن الرئيس لا يمكنه تولي أكثر من عهدتين رئاسيتين، غير أن مجلس النواب ألغى أي تحديد لعدد الولايات الرئاسية عام 2008، مما سيمكن الرئيس بول بيا من الترشح عام 2011.

 

وأصبح بول بيا رئيسا عام 1982، وأُعيد انتخابه عامي 1984 و1988 لأنه كان المرشح الوحيد. كما كان الرئيس الأول الذي يفوز بانتخابات شهدت تعددية حزبية عام 1992، ثم أعيد انتخابه عام 1997 و2004. وسيجرى الاقتراع الرئاسي المقبل عام 2011.

 


الغابون

 تم تعديل الدستور عام 2003 لتمكين الرئيس عمر بونغو من الترشح متى شاء.

 

وقد تسلم عمر بونغو مقاليد الحكم عام 1967 وانتخب عام 1973 ثم 1979 و1986. وشهد الغابون نظاما يقوم على تعددية حزبية عام 1991. وقد تمت إعادة انتخاب بونغو عامي 1993 و1998 وكذلك في نوفمبر/تشرين الثاني 2005. وتوفي بونغو عام 2009 بعد أن قضى 42 سنة في السلطة وسيتم انتخاب خلف له خلال اقتراع سيجرى في أغسطس/آب 2009.

 

 

 

ناميبيا

تم تعديل الدستور في 1999 لتمكين الرئيس سام نوجوما من تمديد عهدته والتمتع بولاية ثالثة من 1999 إلى 2004.وذلك خلافا لأحكام الدستور التي لا تسمح بتمديد الولاية الرئاسية لأكثر من عهدتين. ولم يطبق هذا التعديل إلا على نوجوما.

 

وقد تسلم الرئيس هيفيكابوني بوهامبا الحكم في العام 2004 خلفا لنوجوما. وتجري الانتخابات الرئاسية المقبلة في نوفمبر/تشرين الثاني 2009.

 

 

النيجر 
 

ينص البند 36 من دستور العام 1999 على أن الرئيس لا يمكنه تولي أكثر من عهدتين متتاليتين، مدة كل واحدة منهما خمس سنوات و"لا يمكن أن يدخل على ذلك أي تعديل". ولكن بعد غلبة الـ"نعم" في استفتاء الـ 4 من أغسطس /آب 2009، أصبح بامكان الرئيس مامادو تاندجا تمديد عهدته الرئاسية لمدة 3 سنوات، ثم الترشح مجددا قدر ما يريد. وللتمكن من تنظيم هذا الاستفتاء، حلّ مامادو تاندجا البرلمان ثم المحكمة الدستورية التي عارضت قراراته. ويحكم تاندجا بموجب مراسيم تخولها له "سلطته الاستثنائية".

 

انتخب تاندجا في العام 1999 ثم أعيد انتخابه في العام 2004 . وستجري الانتخابات الرئاسية المقبلة في نوفمبر/تشرين الثاني 2009.

 

 

نيجيريا

 حاول ألوسجون أوباسانجو في العام 2006 تعديل الدستور للترشح لولاية ثالثة غير أن البرلمان رفض ذلك. لا يمكن للرئيس تولي أكثر من ولايتين متتاليتين مدة الواحدة أربعة سنوات.


ترأس ألوسجون أوباسانجو الدولة من 1976 إلى 1979 ومن 1999 إلى 2007. وانتخب الرئيس اومارو يارادوا عام 2007. وستجري الانتخابات الرئاسية المقبلة في العام 2011.

 

 

تشاد

تم اعتماد دستور جديد عام 1996 ثم أجري استفتاء لتعديله عام 2005 ورفع تحديد عدد الولايات الرئاسية، فتمكن إدريس ديبي من الترشح لولاية ثالثة في 2006.

 

تولى الرئيس إدريس ديبي الحكم إثر اعتماد الدستور الجديد عام 1996، ثم انتخب من جديد عام 2001 وعام 2006. وستجري الانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2011.

 

 

توغو 

تم رفع تحديد عدد الولايات الرئاسية عام 2002 لتمكين غناسيغبي إياداما من الترشح لولاية ثالثة.

 

وصل الرئيس إياداما إلى الحكم في 1967، وتم انتخابه في 1972 و1979 و1986. كما فاز في الانتخابات المتعددة الأحزاب في الأعوام 1993 و 1998 و2003.


وبعد وفاته في فبراير 2005 نصّب الجيش فوراً غناسيغبي رئيسا للبلاد، لكن الاحتجاجات دفعته للاستقالة فنظّم بعد ذلك انتخابات فاز فيها. وستجري الانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2010.

 

 

تونس

تم تعديل الدستور عام 1988 لتمكين زين العابدين بن علي من الترشح لولاية ثانية. وفي 1998 عدل الدستور مجددا لتمكينه من تمديد عهدته لثلاث ولايات متتالية. وفي 2002 تم رفع تحديد عدد الولايات الرئاسية وصار شرط العمر الأقصى للترشح 75 عاما لتمكين بن علي (الذي سيبلغ من العمر 73 عاما في سبتمبر) من الترشح مرة أخرى.

 

تولى بن علي الحكم في 1987، وتم انتخابه في عامي 1989 و 1994 و كان فيهما المرشح الوحيد للرئاسة. وفي انتخابات 1999 التي شارك فيها مرشحون آخرون، فاز بن علي بنسبة 99.66 %من الأصوات، وفاز كذلك في انتخابات عام 2004. وستجري الانتخابات الرئاسية المقبلة في أكتوبر 2009.

 

 

أوغندا

في العام 2005 تم تعديل الدستور المعتمد عام 1995 لتمكين الرئيس من التمتع بأكثر من ولايتين، وتم اعتماد تعددية الأحزاب.

 

تولى يوويري موسيفاني الحكم عام 1986. وفاز في انتخابات نظمها عام 1996. تمت في 2001 إعادة انتخابه، ثم انتخب مرة أخرى في 2006 بعد تعديل الدستور. وسيجرى الاقتراع الرئاسي المقبل عام 2011.

 

 

زمبيا  

 

تم انتخاب فريدريك شيلوبا عام 1991، ثم أعيد انتخابه عام 1996. في العام 2001 حاول تعديل القوانين للتمكّن من الترشح لولاية ثالثة لكنه أخفق في ذلك. لا يمكن للرئيس في زمبيا تولي أكثر من عهدتين مدة الواحدة خمسة سنوات.

 

خلف ليفي مواناواسا شيلوبا في 2002 لكنه توفي في 2008 قبل ان يكمل عهدته. وتم انتخاب روبيا باندا في 2008. وستجري الانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2011.

 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.