تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"حركة تحرير دلتا النيجر" تعلن استئناف هجماتها

أعلنت "حركة تحرير دلتا النيجر"، في نيجيريا، أنها ستستأنف أعمالها العسكرية ضد الصناعة النفطية والجيش بدء من الجمعة، لانتهاء اتفاق لوقف إطلاق النار استمر تسعين يوما.

إعلان

أ ف ب - اكدت حركة تحرير دلتا النيجر، ابرز مجموعة مسلحة في جنوب نيجيريا، ان وقف اطلاق النار الذي استمر 90 يوما قد انتهى صباح الجمعة وانها ستستأنف الهجمات على المنشآت النفطية والجيش.

واضافت الحركة في بيان وزعته على شبكة الانترنت ان "حركة تحرير دلتا النيجر تستأنف اعمالها العسكرية ضد الصناعة النفطية في نيجيريا والقوات المسلحة النيجيرية والمتعاونين معها ابتداء من الساعة صفر يوم الجمعة في 16 تشرين الاول/اكتوبر 2009".

ولم تحدد الحركة ما اذا كانت شنت فعلا هجمات يوم الجمعة.

ومنذ ثلاث سنوات، تشن حركة تحرير دلتا النجير "حرب بترول" ضد البنى التحتية النفطية النيجيرية والاجنبية في جنوب نيجيريا.

وكانت الحركة التي تؤكد انها تناضل من اجل توزيع افضل للعائدات النفطية، اعلنت وقفا لاطلاق النار مدته 60 يوما حتى 15 ايلول/سبتمبر، ثم مددته 30 يوما.

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.