تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كلينتون تصل إسرائيل في محاولة لتحريك عملية السلام

وصلت وزيرة الخارجية الأمريكية إلى تل أبيب لإجراء محادثات مع القادة هناك بشأن مسألة الاستيطان الذي ترفض إسرائيل وقفه. وذلك في إطار مساعيها لإعطاء دفعة لعملية السلام المتعثرة منذ قرابة العام.

إعلان

أ ف ب - وصلت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الى اسرائيل مساء السبت في محاولة لتحريك عملية السلام المتعثرة منذ نحو سنة على ما افاد مراسل فرانس برس.

وستجري هيلاري كلينتون مساء السبت محادثات مع نظيرها الاسرائيلي افيغدور ليبرمان ووزير الدفاع ايهود باراك ورئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

وقبل وصولها اقر دبلوماسي رفيع في وزارة الخارجية ان الوضع في الشرق الاوسط يشهد "فترة صعبة" مشددا على انه "لم يغلق اي طرف الباب" امام استئناف مفاوضات السلام.

وقال الدبلوماسي للصحافيين المرافقين لكلينتون "اننا في وضع افضل مما كان قبل ثمانية اشهر" في اشارة الى الهجوم الاسرائيلي نهاية السنة الماضية على قطاع غزة الذي اسفر عن سقوط نحو 1400 قتيل فلسطيني.

وقبل ساعات رفض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خلال لقاء مع كلينتون في ابو ظبي استئناف المفاوضات مع اسرائيل قبل تجميد كامل للاستيطان الاسرائيلي.

ويشكل الاستيطان الذي ترفض اسرائيل وقفه تماما رغم الضغوط الدولية، العقبة الاساسية امام استئناف المفاوضات

ويتوقع ان تغادر كلينتون اسرائيل ليل السبت الاحد.

وسبقها الى المنطقة المبعوث الاميركي الخاص الى الشرق الاوسط جورج ميتشل.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن