تخطي إلى المحتوى الرئيسي

معارك شوارع بين الجيش وطالبان في وزيرستان

أعلن الجيش الباكستاني أن قواته تخوض معارك شوارع دامية مع مقاتلي حركة "طالبان باكستان" في إحدى مدن وزيرستان الجنوبية، وذلك في إطار الهجوم الذي يشنه على معاقل الحركة منذ منتصف الشهر الماضي.

إعلان

أ ف ب - اكد الجيش الباكستاني الاحد انه يخوض معارك عنيفة في شوارع مدينة كانيغورام، احدى المدن الرئيسية في ولاية وزيرستان الجنوبية حيث بدأ قبل اسبوعين حملة لاقتلاع طالبان الباكستانية.

وقال الجيش في بيان "بدأنا التقدم في مدينة كانيغورام وتمكنا حتى الان من تطهير نصف المدينة".

ويتقدم الجنود شارعا بعد شارع في المدينة التي تعتبر مركزا تنشط فيه حركة طالبان وقاعدة للمقاتلين الاسلاميين الاوزبك، وحيث يواجه العسكريون رصاص القناصة من المقاتلين المتحصنين في الملاجىء.

  

  

وقتل خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية تسعة "ارهابيين" وجنديان، وفق الجيش، ليرتفع عدد القتلى الى 306 بين المقاتلين الاسلاميين و36 بين الجنود منذ بداية العملية البرية. ولا يمكن التحقق من هذه الارقام من مصادر مستقلة حيث يحظر الدخول الى المنطقة.

ومنذ 17 تشرين الاول/اكتوبر، يخوض اكثر من 30 الف جندي تساندهم طائرات قتالية ومروحيات هجومية والمدفعية الثقيلة عملية تهدف الى اقتلاح مقاتلي طالبان من وزيرستان الجنوبية، شمال غرب باكستان، في المناطق القبلية المحاذية لافغانستان.

وحقق الجيش الباكستاني في 24 تشرين الاول/اكتوبر نجاحا رمزيا من خلال السيطرة على قرية كوتكاي مسقط راس ومعقل زعيم طالبان الباكستانية حكيم الله محسود.

وفر اكثر من 200 الف شخص من وزيرستان الجنوبية بسبب المعارك، كما تؤكد الامم المتحدة والسلطات الباكستانية.

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.