تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بدء الاستماع لشهادات المتهمين بقضية "استغلال المعلومات" لتحقيق أرباح

تستمع سلطات الأسواق المالية الفرنسية الاثنين لشهادات 17 شخصا من المتابعين لقضية "استغلال معلومات" اقتصادية داخلية لتحقيق أرباح عن طريق بيع أسهم شركة "إي إيه دي إس" الأوروبية للطيران والدفاع في الفترة ما بين 2005 و 2006.

إعلان

تنطلق الاثنين جلسات الاستماع المغلقة لشهادات المتابعين في قضية "استغلال معلومات" لتحقيق أرباح عن طريق بيع أسهم شركة "إي إيه دي إس" الأوروبية للطيران والدفاع في الفترة ما بين 2005 و 2006 .

 وقال نويل فورجار الذي كان يشرف على الرئاسة الثنائية لشركة "إي إيه دي إس" والذي سيمثل أمام سلطة  الأسواق المالية، في تصريح  لوكالة الأنباء الفرنسية، وقبل دخوله إلى قصر برونيار حيث تُعقد الجلسات  "أحضُر إلى هنا وأنا هادئ وواثق في السلطة القضائية لهيئة الأسواق المالية التي تلقت من طرف محامي جميع الوثائق التي تثبت براءتي" .

 وحقق نويل فورجار، الذي يعد أبرز شخصية في هذه القضية، أرباح  لفوائد تقدر بـ 3.7 مليون يورو عن طريق بيع 293.000 سهما من شركة "إي إيه دي إس". كما سيتم الاستماع كذلك لـ 16 مشتبها بهم آخرين عملوا لصالح شركة "إي إيه دي إس"  وشركة " إيرباص" وكذا لصالح المساهمين الرئيسين  في  شركة "إي إيه دي إس" وهما المجموعة  الألمانية  "ديملر كرايسلر" والفرنسية "لا غاردير".

وتوجه للمتابعين الـ 17 تهمة تحقيق أرباح بين العامين 2005 و 2006 عن طريق بيع أسهمهم  إثر علمهم بتأخير تسليم طائرة "أيرباص إيه 380" ومراجعة مشروع  المسافات الطويلة لطائرات "أيرباص إيه 350" و النتائج المالية السيئة لشركة "إي إيه دي إس".

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.