تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مناخ

تسرب نص اقتراحات الدنمارك يفجر غضب الدول النامية وبان كي مون يبقى متفائلا

4 دقائق

فجر تسرب نص اقتراحات الدنمارك إلى المشاركين في مؤتمر كوبنهاغن للحد من الاحتباس الحراري، غضب الدول النامية التي احتجت عن مضمونه وهددت بالانسحاب من المؤتمر بدعوى أنه يخدم مصالح الدول الغنية. فيما أبقى الأمين العام للأمم المتحدة على تفاؤله بخصوص التوصل إلى "اتفاق قوي".

إعلان

فجر تسرب نص اقتراحات أعدته الدنمارك، التي تترأس مؤتمر المناخ في كوبنهاغن، غضب الدول النامية التي نددت، على لسان المندوب السوداني لومومبا ستانيسلاس ديا بينغ، الذي تحدث باسم مجموعة الـ77 (تحالف 130 دولة نامية)، بـ"انتهاك خطير يهدد نجاح عملية التفاوض"، مستبعدا ستبعد مع ذلك الانسحاب من المؤتمر.

الإثنين 7 ديسمبر/كانون الأول: افتتاح القمة الدولية حول التغير المناخي عند الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي (GMT+1).

السبت 12 ديسمبر/كانون الأول: انتظار تنظيم مظاهرات شعبية في كوبنهاغن وباقي دول العالم.

الأربعاء 16 ديسمبر/كانون الأول: تنظيم عملية "ساعة من أجل الأرض" في كوبنهاغن، إذ تدعو إحدى الجمعيات العاملة في مجال البيئة، سكان مدينة كوبنهاغن إلى إطفاء الأضواء عند الساعة السابعة مساء.


الخميس 17 والجمعة 18 ديسمبر/كانون الأول: اجتماع قادة الدول لإسدال الستارعن قمة كوبنهاغن

 

وأمام موجة احتجاجات الدول النامية، أسرعت الرئاسة الدنماركية إلى تفنيد نبأ وجود "نص دنماركي سري" بشأن اتفاق جديد ، معتبرة أن الاوراق التي تسربت هي مجرد "مسودات عمل" .

انشقاق داخل دول مجموعة الـ77
وأشارت موفدة فرانس 24 إلى كوبنهاغن، جنيفر كنوك، أن الهوة بين الدول المتقدمة والدول النامية بشأن إيجاد اتفاق للحد من الاحتباس الحراري، عُززت بسبب حدوث شرخ في مواقف الدول النامية ذاتها والتي لم تعد قادرة على الكلام لغة موحدة.

وأشارت جنيفر كنوك إلى أن "أندونيسيا استسلمت بالكامل" إذ أنها أعلنت "تأجيل أي اتفاق حول المناخ إلى غاية 2010." وتضيف موفدة فرانس 24 أن من بين أبرز الأصوات التي خرجت عن منحى مجموعة الـ 77، صوت بنغلادش الذي "طالب بـ 15 بالمئة من خزينة الصندوق الذي سيخصص لمساعدة الدول الفقيرة لمواجهة التغير المناخي"، بالرغم من عدم وجوده بعد.

وتعتمد بنغلادش لتبرير موقفها على خلاصة دراسة مجموعة الخبراء غير الحكوميين حول التغير المناخي والتي أفادت بأن بنغلادش قد يكون أكثر الدول تضررا من التغير المناخي حاليا، وأن ارتفاع مستوى البحر بمتر واحد قد يؤدي إلى نزوح 20 مليون بنغالي أي ما يعادل 15 بالمئة من سكان بنغلادش.

وبالرغم من احتدام المناقشات الثلاثاء في كواليس مؤتمر كوبنهاغن الذي يستمر إلى غاية 18 كانون الأول/ديسمبر، أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تفاؤله بشأن التوصل إلى " اتفاق قوي" متوقعا أنه "سيصبح ساريا على الفور".
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.