تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اشتباكات بين الشرطة الأندونيسية وإسلاميين

تبادلت الشرطة الأندونيسية إطلاق نار مع متشددين إسلاميين في تيمانجونج بوسط جزيرة جاوة، كما تستمر عمليات ملاحقة مشتبه بهم متورطين في هجمات انتحارية استهدفت فندقين فخمين في جاكرتا.

إعلان

رويترز - قال المتحدث باسم الشرطة الوطنية الاندونيسية نانان سوكارنا اليوم الجمعة ان قوات الشرطة تبادلت اطلاق النار مع مسلحين يشتبه بانهم متشددون اسلاميون في تيمانجونج بوسط جاوة.

وقال سوكارنا انه لا يستطيع الادلاء بمزيد من التفاصيل لكن الشرطة تلاحق مشتبها بهم ضالعين في الهجمات الانتحارية التي استهدفت اثنين من الفنادق الفخمة في جاكرتا
الشهر الماضي.

واسفرت الهجمات التي وقعت في 17 يوليو تموز الماضي على فندقي جيه دبليو ماريوت وريتز-كارلتون عن مقتل تسعة اشخاص واصابة 53 اخرين منهم اندونسيون واجانب.

ولم تحدد الشرطة حتى الان هوية مرتكبي الهجوم لكنها تشتبه في ان المتشدد الماليزي المولد نور الدين محمد توب الذي يرأس جماعة منشقة عن الجماعة الاسلامية الراديكالية
ربما ساعد في التخطيط للهجمات.

وتركز الشرطة الكثير من البحث على وسط جاوة حيث يعتقد ان توب لديه شبكة من المتعاطفين الذين يساعدون في توفير المأوى له.

ويعتقد ان توب خطط لتفجيرات سابقة على فندق جيه دبليو ماريوت في جاكرتا عام 2003 وعلى السفارة الاسترالية في جاكرتا عام 2004 وفي بالي عام 2005 وهي هجمات استهدفت ترويع السياح ورجال الاعمال الاجانب حتى تتمكن الجماعة الاسلامية من اقامة خلافة عبر جنوب شرق اسيا.


 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.