تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هولندا

النائب غيرت فيلدرز يمثل أمام القضاء بتهمة التحريض على الحقد العرقي

نص : برقية
3 دقائق

مثل النائب الهولندي اليميني المتطرف غيرت فيلدرز للمرة الأولى الاربعاء أمام محكمة في أمستردام بتهمة التحريض على الحقد العرقي والتمييز من خلال فيلمه "فتنة" المعادي للإسلام.

إعلان


أ ف ب
- مثل النائب الهولندي اليميني المتطرف غيرت فيلدرز للمرة الاولى الاربعاء امام محكمة في امستردام في اطار الملاحقات التي باشرتها النيابة العامة بحقه بتهمة التحريض على الحقد العرقي والتمييز.

وقال محاميه برام فوسكوفيتش لدى افتتاح الجلسة الاجرائية وسط انتشار كثيف للشرطة "ان فيلدرز ادلى على الدوام بتصريحات في اطار مهامه كنائب".

وحضر فيلدرز (46 عاما) الذي اخرج فيلم "فتنة" المعادي للاسلام، الجلسة التمهيدية لمحاكمته التي لم يحدد بعد اي تاريخ لها.

وافادت صحافية في وكالة فرانس برس انه حين دخل المحكمة مرتديا بدلة سوداء، صفق له حوالى مئتي مؤيد بعضهم قدم من بلجيكا والمانيا.

وفيلدرز متهم بالاساءة الى المسلمين لتشبيهه الاسلام بالفاشية في فيلمه القصير "فتنة" الذي نشره على الانترنت في اذار/مارس 2008 ولمطالبته بحظر القرآن الذي شبهه بكتاب "كفاحي" لهيتلر.

كما انه متهم بالتحريض على الحقد والتمييز ضد المسلمين والمتحدرين من اصل اجنبي لاعلانه في الصحافة وعلى الانترنت ان "المغاربة الشبان عنيفون".

غير ان فيلدرز وهو رئيس ومؤسس حزب الحرية (تسعة نواب من اصل 150) يندد بمحاكمته معتبرا انها "سياسية".

وهو يواجه عقوبة السجن لمدة تصل الى سنة او دفع غرامة بقيمة 7600 يورو، لكنه غير مهدد بمنعه من الترشح للانتخابات.

وفي 21 كانون الثاني/يناير 2009، امرت محكمة الاستئناف في امستردام النيابة العامة بملاحقة فيلدرز بعد تلقيها عشرات الشكاوى. وقد اعتبر النائب في حزيران/يونيو 2008 ان الفيلم وتصريحاته لا تبرر ملاحقته قضائيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.