تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الإفراج عن الرجل الثاني في حزب المعارضة بعد سبع سنوات على اعتقاله

أفاد مراسل وكالة فرانس برس أنه أفرج السبت عن الرجل الثاني في الرابطة الوطنية للديموقراطية، حزب المعارضة البورمية الذي تتزعمه "اونغ سان سو تشي"، بعد سبع سنوات على اعتقاله.

إعلان

أ ف ب - افاد مراسل وكالة فرانس برس انه افرج السبت عن الرجل الثاني في الرابطة الوطنية للديموقراطية، حزب المعارضة البورمية اونغ سان سو تشي، بعد سبع سنوات على اعتقاله.

واعتقل تين او الجنرال المتقاعد البالغ من العمر 83 سنة، في ايار/مايو 2003 مع المعارضة البورمية. وكانت الرابطة اعلنت الاسبوع الماضي انه سيفرج عنه مبدئيا السبت وانه مستعد لاستئناف نشاطاته السياسية.

وصرح تين او للصحافيين امام منزله في رانغون ان "السلطات ابلغتني بانها سحبت امر" ابقائي في الاقامة الجبرية.

وكان نائب رئيسة الحزب اعتقل مع سو تشي في 2003 بعد تعرض موكبهما لهجوم من قبل عناصر موالية للمجلس العسكري في شمال البلاد.

وبعد اعتقاله لاشهر في سجن كالي في ساغينغ (وسط)، وضع في الاقامة الجبرية من دون محاكمة بموجب قانون قمع التخريب السياسي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.