تخطي إلى المحتوى الرئيسي

زلزال بقوة 8,8 درجات يضرب السواحل التشيلية

أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية أن زلزالا بلغت قوته 8,8 درجات حسب مقياس ريختر ضرب السواحل التشيلية، وأطلقت إنذارا بحدوث تسونامي في جميع بلدان المحيط الهادئ. وأعلنت وزارة الداخلية التشيلية عن سقوط 214 قتيلا.

إعلان

ضرب زلزال عنيف بقوة 8,8 درجات دام دقيقتين تشيلي وخلف 214 قتيلا على الأقل السبت كما أطلقت الحكومة الأمريكية تحذيرا من حصول تسونامي في كافة بلدان المحيط الهادئ خاصة منها تشيلي وبيرو، في حين وضعت كولومبيا وبنما وكوستاريكا والقطب الجنوبي والإكوادور تحت المراقبة.

زلزال أقوى من ذلك الذي ضرب هايتي

وإثر الزلزال ضربت ثلاث هزات ارتدادية قوية تشيلي، كانت أعنفها بقوة 6,9 في حين بلغت قوة الأخريين 6.2 و5.6 درجة. وقال أنطوان سكلوب وهو خبير في المركز الفرنسي لرصد الزلازل "إن قوة هذا الزلزال تساوي 30 مرة قوة الزلزال الذي ضرب هايتي، وقد يتسبب في أضرار بالغة في المناطق القريبة من مركزه".

وحدد مركز الزلزال الذي بلغ عمقه 55 كلم في المحيط الهادئ وسجل عند الساعة 3.34 (6.34 تغ)، على بعد 325 كلم عن العاصمة التشيلية سانتياغو، وعلى بعد 99 كلم عن كونسيبسيون وهي ثاني أكثر المدن كثافة سكانية – حوالي 670 ألف نسمة- كما أغلق المطار الدولي لمدة 24 ساعة.

وقال أنطوان رو مراسل فرانس 24 في الأرجنتين أن "منطقة مركز الزلزال محرومة من الكهرباء ومن الهاتف مما يزيد من صعوبة تقييم الأضرار" وأضاف "كل ما نعرفه أن عدة جسور انهارت كما تضررت الطرقات وانقطعت المواصلات."

وأكد أنطوان رو أن "منطقة البحيرات الكبرى جنوب كونسيبسيون تضررت من الزلزال وتتحقق السلطات من سلامة السدود خشية انهيار البنى التحتية ".

كما تم إخلاء جزيرة الفصح البركانية جزئيا وهي تقع في جنوب المحيط الهادىء على مسافة 3500 كلم غرب السواحل التشيلية، تخوفا من مد بحري محتمل. وبدأت البحرية التشيلية بعمليات عديدة لحماية السكان.

كما توجهت سفينتان ومروحيتان وطائرة إلى أرخبيل خوان فرنانديز بعد أن غمرت الأمواج النصف المنخفض من جزيرة روبنسون كروسويه كما أوضحت الرئيسة التشيلية التي أكدت أنها تجهل في الوقت الحاضر ما إذا كان هناك ضحايا.

وأكد المركز الجيولوجي الأمريكي الذي رصد الزلزال أن حصول تسونامي "قد يكون مدمرا على طول السواحل القريبة من مركز الزلزال ويهدد مناطق ساحلية أبعد".

وأعلنت الرئيسة التشيلية ميشال باشليه حالة الطوارئ.


النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.