تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الجزائر

السلطات الجزائرية تحتج رسميا على الملصق الانتخابي لحزب الجبهة الوطنية

2 دقائق

احتجت السلطات الجزائرية رسميا وعلى لسان وزير خارجيتها مراد مدلسي أمام باريس على الملصق الانتخابي الذي اعتمده زعيم اليمين الفرنسي المتطرف جان ماري لوبان في حملته الانتخابية المحلية مطالبة الحكومة الفرنسية اتخاذ الإجراءات المناسبة حيال هذا العمل "المدان".

إعلان

احتجت السلطات الجزائرية رسميا أمام السلطات الفرنسية وطالبتها باتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن الملصق الانتخابي "المعادي للمسلمين والجزائريين"الذي اعتمده زعيم اليمين الفرنسي المتطرف جان ماري لوبان في حملته الانتخابية المحلية

وعبرت الجزائر على لسان وزير خارجيتها مراد مدلسي عن تذمرها إزاء ما وصفته "مساس برموزها الوطنية" و قال الوزير "لقد سجلنا احتجاجا رسميا، وعلى السلطات الفرنسية اتخاذ الإجراءات المناسبة عندما تهان رموز دولة أجنبية على أراضيها".وأضاف مدلسي في تصريح نقلته وكالة الأنباء الجزائرية أمس الاثنين على هامش احتفال رسمي ترأسه الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بالجزائر العاصمة بمناسبة يوم المرأة العالمي، "لسنا بحاجة اليوم إلى القول أن تصرفات من هذا النحو "مدانة"، سواء تعلق الأمر بفرنسا أو ببلد آخر، يجب علينا احترام رموز بعضنا البعض الأخر، فهذا موقف بلادنا وسوف نعمل على أن يكون محترما"

ويمثل هذا الملصق، وهو موضوع دعاوي قضائية، امرأة منقبة إلى جانب خارطة لفرنسا مغطاة بالعلم الجزائري تتوسطها مآذن على شكل صواريخ مع عنوان "لا للاسلام المتطرف".

والجدير بالذكر أن الملصق المذكور موضع شكوى في جنيف ليس بسبب عنصريته وإنما لانتهاكه حق الملكية الفكرية، تقدم بها المواطن السويسري الذي صمم ملصق الاستفتاء الأخير حول حظر بناء المآذن والذي يرى أن اليمين المتطرف الفرنسي سطا على فكرته.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.