مراسلون

العراق: اقتراع التجدّد والأمل

شهد العراق في السابع من آذار/مارس الماضي انتخابات برلمانية مصيرية كانت الثانية منذ الإطاحة بالرئيس صدام حسين، شهدت مشاركة كبيرة رغم تهديدات القاعدة بتحويلها إلى حمام من الدم. مراسلو فرانس 24 تابعوا هذه الانتخابات الحاسمة وعادوا بشهادات شعبٍ شارك باعتزاز في ولادة فجر جديد.

إعلان

في السابع من آذار- مارس الماضي، أدى الناخبون العراقيون واجبَهم المدني وتوجهوا بكثافة الى مراكز الاقتراع. كانت نسبة المشاركة أكثر من ستين في المئة. قد تكون هذه الانتخابات نقطة انطلاق لعملية سياسية تنتشل العراق من العنف ومأزق الطائفية. موجة العنف التي رافقت الانتخابات لم تمنع العراقيين من المشاركة بكثافة في هذه العملية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم