تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"حركة تحرير دلتا النيجر" تتبنى انفجارين في مدينة واري بجنوب البلاد

تبنت "حركة تحرير دلتا النيجر"، كبرى مجموعات التمرد في جنوب نيجيريا النفطية، انفجارين وقعا الاثنين في مدينة واري جنوب البلاد أثناء افتتاح مؤتمر حول العفو عن المتمردين في مقر الحكومة المحلية.

إعلان

أ ف ب - وقع انفجاران الاثنين في مدينة واري في جنوب نيجيريا، اثناء افتتاح مؤتمر حول العفو عن المتمردين في هذه المنطقة الغنية بالنفط، تبنتهما كبرى فصائل التمرد في جنوب البلاد مهددة بمهاجمة منشآت نفطية تابعة لمجموعة توتال الفرنسية التي ظلت حتى اليوم بمنأى عن اعمال العنف.

وقال لينوس شيما الناطق باسم حاكم ولاية دلتا لوكالة فرانس برس "انفجرت سيارتان، الاولى عند وصول الحكام تماما (لحضور المؤتمر) والثانية بعد حوالى نصف الساعة".

ودوى الانفجار الاول البعيد نسبيا بعد الساعة 11,00 (10,00 تغ). اما الانفجار الثاني الذي بدا اقرب الى مركز المؤتمر فوقع بعد عشرين دقيقة، حسبما افادت صحافية من فرانس برس كانت في المكان، وتزامن مع دخول المشاركين الى قاعة المؤتمرات في مقر حكومة واري المحلية.

وتلت الانفجار حالة من الذعر، وسارع المشاركون في المؤتمر الى مغادرة القاعة وسط الدخان.

وتعذر في الحال التأكد مما اذا كان الانفجار قد اسفر عن اصابات.

وقبل دقائق من وقوع الانفجار، تلقت ادارات التحرير في الصحف بيانا لحركة تحرير دلتا النيجر، ابرز حركات التمرد في جنوب نيجيريا الغني بالنفط، اعلنت فيه انها زرعت ثلاث قنابل في خارج قاعة المؤتمر وداخلها.

وتنشط مجموعات مسلحة في منطقة جنوب نيجيريا. وقد عرض الرئيس عمر يار ادوا العفو عنها قبل ستة اشهر في مقابل قيامها بتسريح عناصرها.

وجاء في بيان حركة تحرير دلتا النيجر "لن نتسامح مع هذه الحوارات التي لا تنتهي وهذه المؤتمرات"، وندد ب"سرقة شركات النفط لاراضي الشعب في دلتا النيجر".

واضاف البيان "سنشن في الايام المقبلة هجمات على المنشآت النفطية وسنوسع عملياتنا لتشمل شركات مثل توتال لم تهاجم في الماضي".

ــــــــــــــــــــ

سن/خلص/اا موا
DATELINE:20100315T125740+0200

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.