روسيا

مدفيديف يدعو إلى مكافحة الإرهاب "بقوة" خلال زيارة مفاجئة لداغستان

نص : برقية
|
2 دقائق

دعا الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف الخميس خلال زيارة مفاجئة قام بها إلى داغستان إلى اتخاذ إجراءات جديدة لمكافحة الإرهاب، وذلك بعد الاعتداء الانتحاري المزدوج الذي وقع في هذه الجمهورية المضطربة في القوقاز الروسي.

إعلان

أ ف ب - دعا الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف الخميس الى اخذ تدابير جديدة "شديدة وقاسية" لمكافحة الارهاب، وذلك خلال زيارة مفاجئة قام بها الى داغستان غداة الاعتداء الانتحاري المزدوج في هذه الجمهورية المضطربة في القوقاز الروسي، كما ذكرت وكالات الانباء الروسية.

وقال مدفيديف بعيد وصوله الى محج قلعة عاصمة داغستان "لا بد من توسيع قائمة اجراءات مكافحة الارهاب. هذه الاجراءات لن تكون اكثر فعالية فحسب بل قاسية وشديدة ورادعة".

واضاف خلال لقاء مع قادة جمهوريات القوقاز الروسي، ومن بينها داغستان وانغوشيا والشيشان، "لا بد من العقاب".

واعلنت وكالات الانباء الروسية ان شخصين قتلا فجر الخميس في منطقة خاسافيورت في غرب داغستان عندما انفجرت سيارتهما التي يعتقد انها كانت محملة بالمتفجرات.

وحصل الانفجار غداة هجوم مزدوج بواسطة سيارة مفخخة وانتحاري راجل استهدف مدينة اخرى في داغستان، واوقع عشرة قتلى.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم