باكستان

الجيش يقتل ثلاثين متمردا على الأقل على الحدود مع أفغانستان

نص : برقية
3 دقائق

قتلت القوات الباكستانية ثلاثين متمردا في مواجهات جرت في المنطقة القبلية شمالي غرب باكستان عند الحدود مع أفغانستان اليوم السبت، على ما أفاد مسؤولون محليون لوكالة الأنباء الفرنسية.

إعلان

أ ف ب - اعلن مسؤولون محليون ان القوات الباكستانية مدعومة بمروحيات، قتلت السبت ثلاثين متمردا في مواجهات جرت في المنطقة القبلية شمال غرب باكستان بمحاذاة الحدود مع افغانستان.

واوضح الكومندان فضل الرحمن الناطق باسم حرس الحدود لفرانس برس ان المعارك دارت في اقليم اوراكزاي حيث تشن قوات الامن هجوما جديدا على مقاتلي طالبان الذين طردوا من وزيرستان الجنوبية السنة الماضية.

وقال ان "قوات الامن سيطرت على مرتفعات محيطة بمدينة بيزوتي وقتلت ثلاثين من عناصر طالبان بعدما لقيت مقاومة شديدة".

واعلنت القوات الباكستانية سقوط ستة قتلى وعشرة جرحى من عناصرها في هذه المعارك التي دارت بين بلدتي غويين وهندارا عندما خرج المقاتلون من مخابئهم في الجبال لمهاجمة قافلة عسكرية.

واضاف المتحدث انه تم اسر ستة مقاتلين اصيبوا بجروح.

وتحولت المناطق القبلية الباكستانية المحاذية لافغانستان الى معقل لحركة طالبان ومقاتلي القاعدة الذين تجمعوا هناك بعد فرارهم من افغانستان اثر الاطاحة بنظام طالبان في 2001.

ويعبر المقاتلون الاسلاميون الحدود بانتظام لشن هجمات على القوات الدولية المنتشرة تحت قيادة اميركية في افغانستان.

واعلن الجيش الباكستاني عن سقوط مئة مقاتل في منطقة اوراكزاي خلال الشهر الماضي وحده لكن يستحيل التحقق من صحة حصيلته لدى مصادر مستقلة لصعوبة الوصول الى موقع العمليات.

ويعتبر اقليم اوراكزاي المعقل السابق لحكيم الله محسود زعيم طالبان باكستان الذي قتل على الارجح حسب ما افاد عسكريون اميركيون وباكستانيون بواسطة طائرة اميركية من دون طيار في كانون الثاني/يناير الماضي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم