جنوب أفريقيا

اغتيال زعيم اليمين المتطرف أوجين تيربلانش

نص : برقية
3 دقائق

أعلنت مصادر أمنية في جنوب أفريقيا أن زعيم اليمين المتطرف أوجين تيربلانش المؤيد لسياسية الفصل العنصري ضرب حتى الموت في مزرعته السبت.

إعلان

أ ف ب - اعلنت الشرطة في جنوب افريقيا ان زعيم اليمين المتطرف اوغين تير بلانش المؤيد لسياسة الفصل العنصري قتل السبت في مزرعته شمال غرب البلاد.

ونقلت وكالة انباء جنوب افريقيا عن المتحدثة باسم الشرطة اديل نيبورغ ان تير بلانش (69 عاما) زعيم حركة المقاومة الافريقية التي تمثل البيض المعارضين لالغاء نظام الفصل العنصري قتل اثر شجار مع اثنين من عماله.

واضافت المتحدثة ان القاتلين (15 عاما و21 عاما) اوقفا ووجهت اليهما تهمة القتل، وانهما "قالا للشرطة ان الشجار وقع لأنهما لم يتقاضيا اجورهما".

اثر ذلك، دعا رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما الى الهدوء محذرا من اي تحريض يغذي "النعرات العنصرية".

وجاء في البيان الرئاسي الذي وزعته وكالة انباء جنوب افريقيا ان "الرئيس يدعو الى الهدوء بعد هذا العمل الرهيب ويطلب من شعب جنوب افريقيا عدم السماح لعناصر التحريض باستغلال الوضع لاثارة النعرات العنصرية او تغذيتها".

واذ ندد زوما "بأشد العبارات" بهذه الجريمة، ذكر بانه "لا يحق لاحد ان يفرض قانونه الخاص، لاسيما في بلد يحترم القانون مثل جنوب افريقيا".

وتير بلانش شرطي سابق يعمل في الزراعة. وقد أسس في السبعينات حركته المؤيدة للفصل العنصري.

وفي التسعينات ضمت الميليشيات التابعة لحركته الاف الاشخاص ونفذت عددا من اعمال العنف.

وفي 1994، وبعد الغاء نظام الفصل العنصري وعشية تنظيم الانتخابات المفتوحة الاولى في جنوب افريقيا عمدت الحركة الى عرقلة العملية الديموقراطية من خلال تنفيذ هجمات بالقنابل واعمال عنف اخرى، قبل ان تضمحل تدريجيا.

وسجن تير بلانس في 2001 بتهمة محاولة القتل بعدما ضرب رجلا اسود بآلة حادة مسببا له اضرار بالغة، ونال افراجا مشروطا في 2005 لحسن السلوك.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم