جنوب أفريقيا

تشييع جنازة أوجين تيربلانش زعيم اليمين المتطرف الجمعة القادم

نص : برقية
3 دقائق

أعلنت مصادر محلية في جنوب أفريقيا أن جنازة زعيم اليمين المتطرف أوجين تير بلانش، المؤيد لسياسية الفصل العنصري والذي ضُرب حتى الموت في مزرعته السبت الماضي، ستشيع يوم الجمعة المقبل في مسقط رأسه بقرية فنترسدورب (شمال غرب).

إعلان

أ ف ب - اعلن مسؤول محلي الاثنين ان تشييع جنازة زعيم اليمين المتطرف يوجين تير بلانش الذي قتل السبت بالضرب حتى الموت على يد اثنين من عماله الزراعيين، ستتم الجمعة في قريته بفنترسدورب (شمال غرب).

واعلن دافيد سينغيوي مسؤول الولاية الشمالية الغربية لفرانس برس ان "العائلة قالت لنا ان الجنازة ستتم ظهر الجمعة (10,00 تغ) في كنيسة فنترسدورب".

واوضح احد افراد عائلة القتيل اندري نينابر في تصريح لقناة اي.نيوز الخاصة ان زعيم حركة مقاومة الافريكانر سيدفن بعد ذلك في مزرعته حيث عثر على جثته السبت.

وعثر على جثة يوجين تير بلانش (69 سنة) قتيلا في فراشه وعلى راسه ووجهه جروح. واستسلم اثنان من عماله فورا الى الشرطة موضحين ان شجارا وقع مع تير بلانش لانه لم يدفع لهما اجرا، وسيمثلان الثلاثاء امام القضاء.

وتجمع انصار حركة مقاومة الافريكانر الاحد امام مزرعة تير بلانش معبرين عن غضبهم وخوفهم. لكن الشرطة طوقت المكان الاثنين ونشرت قواتها من حوله تحسبا لانحرافات محتملة.

وقد عارضت الحركة المعروفة باسلوبها شبه العسكري وشعارها الذي يشبه الصليب المعقوف النازي، بشدة انهيار نظام الفصل العنصري مع بداية التسعينيات ونفذت عدة هجمات واعتداءات في محاولة تعطيل الفترة الانتقالية الديمقراطية.

وتوعدت الحركة بالثار لزعيمها لكنها دعت انصارها الى ضبط النفس في الوقت الراهن.

كذلك دعا رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما في كلمة متلفزة مواطنيه الى الهدوء.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم