فرنسا

ساركوزي يؤكد أن بلاده لن تتخلى عن السلاح النووي

نص : برقية
2 دقائق

قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الاثنين في مقابلة مع شبكة "سي بي إس" التلفزيونية الأمريكية، إنه لن يتخلى عن السلاح النووي "الذي يضمن أمن فرنسا"، وأضاف أن قيامه بخفض الترسانة النووية الفرنسية إلى أقل ما هي عليه اليوم قد "يعرض أمن بلاده للخطر".

إعلان

أ ف ب - اكد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الاثنين انه لن يتخلى عن السلاح النووي "الذي يضمن امن فرنسا"، وذلك على هامش مشاركته في قمة الامن النووي التي دعا اليها نظيره الاميركي باراك اوباما في واشنطن.

وقال الرئيس الفرنسي في مقابلة مع شبكة +سي بي اس+ التلفزيونية "لن اتخلى عن السلاح النووي الذي يضمن امن بلادي".

واضاف "في فرنسا، تخلينا عن التجارب النووية (...) وقلصنا الى الثلث عدد اسلحتنا"، متابعا "اذا قمت بخطوات اضافية فقد اعرض امن بلادي للخطر".

وساركوزي موجود في واشنطن للمشاركة، على غرار اكثر من اربعين رئيس دولة وحكومة في العالم، في القمة التي دعا اليها اوباما لبحث موضوع الامن النووي.

واوضح الرئيس الفرنسي "اننا نواكب وندعم اي اجراء لخفض الاسلحة النووية، لكننا نحتفظ بالحد الادنى لضمان" امن فرنسا.

ومن المقرر ان تختتم القمة الثلاثاء ببيان مشترك يصف الاجراءات الملموسة الواجب اتخاذها خلال الاعوام الاربعة المقبلة، وفق المنظمين الاميركيين.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم