الأراضي الفلسطينية

اعتصام لعائلات من غزة احتجاجا على قرار الإبعاد الإسرائيلي

نص : برقية
2 دقائق

نظمت عدة عائلات من قطاع غزة وتقيم في الضفة الغربية الثلاثاء اعتصاما برام الله وذلك احتجاجا على القرار الإسرائيلي الجديد الذي يخول الجيش حق اعتقال وإبعاد كل من لا يحمل هوية الضفة باعتباره متسللا.

إعلان

أ ف ب - اعتصم الثلاثاء عشرات من العائلات الفلسطينية من قطاع غزة المقيمة في الضفة الغربية احتجاجا على القرار الاسرائيلي الاخير الذي يمنع الفلسطينيين الذين لا يحملون هوية الضفة الغربية او تصريحا خاصا، من التواجد فيها باعتبارهم "متسللين".

وحمل المشاركون في الاعتصام لافتات تندد بالقرار الاسرائيلي، ومن هذه اللافتات "هنا على صدوركم باقون"، و"نحن هنا باقون فلتشربوا البحر"، "من حقي ان اتنقل في وطني".

ويقدر عدد الفلسطينيين من قطاع غزة المقيمين في الضفة الغربية باكثر من 30 الفا، منهم من قدم قبل سنوات بموجب تصاريح للدراسة في الجامعات الفلسطينية.

وكانت اسرائيل اصدرت قرارا عسكريا يعتبر كل فلسطيني لا يحمل هوية الضفة الغربية ولا يحمل تصريحا خاصا بالاقامة فيها "متسللا"، الامر الذي يمنح الجيش الاسرائيلي حق اعتقاله وترحيله الى مكان اقامته الاصلي او ولادته.

ودانت السلطة الفلسطينية هذا القرار واعتبرته "تجسيدا" للاحتلال، ودعت المجتمع الدولي للضغط على اسرائيل للتراجع عنه.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم