الأراضي الفلسطينية

حكومة "حماس" المقالة تحمل مصر مسؤولية مقتل أربعة عمال في نفق حدودي

نص : برقية
3 دقائق

حملت حكومة "حماس" المقالة الخميس السلطات المصرية مسؤولية مقتل أربعة فلسطينيين في نفق حدودي بقطاع غزة، متهمة السلطات المصرية بضخ "غاز سام" فيه وطالبت القاهرة بالتحقيق في الحادث وتقديم المسؤولين عنه للمحاكمة.

إعلان

أ ف ب - حملت حركة حماس الخميس السلطات المصرية مسؤولية مقتل اربعة فلسطينيين في نفق حدودي متهمة اياها بضخ "غاز سام" فيه وطالبت مصر بالتحقيق في الحادث وتقديم المسؤولين عنه للمحاكمة.

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس في مؤتمر صحفي في غزة "تحمل حماس الجانب المصري المسؤولية عن مقتل اربعة عمال ابرياء بعد قيام اجهزة الامن المصرية بضخ غاز سام في احد الانفاق ..ونطالب بالتحقيق في الحادث وتقديم المسؤولين عن الحادث للمحاكمة".

واضاف ابو زهري "نستنكر تكرار حوادث القتل (في الانفاق) حيث بلغ عدد الضحايا 105 منهم 40 قتلوا بسبب الغاز السام والمياه العادمة في الانفاق والتي تتسبب في المعاناة".

وشدد ابو زهري على ان "الاعتماد على الانفاق هو خطوة اضطرارية لجأ اليها شعبنا ..والبديل للانفاق ليس قتل المواطنين الابرياء بل فتح المعابر". وتابع "هذه الانفاق تمثل شريان الحياة بالنسبة لغزة، ولو كان معبر رفح مفتوحا لما حصل هذا الحادث المؤسف".

وكانت وزارة الداخلية التابعة لحكومة حماس اتهمت في بيان مساء الاربعاء قوات الامن المصري برش غازات سامة في النفق الذي انهار جزئيا وقتل فيه اربعة فلسطينيين واصيب سبعة اخرون.

من جانبه، قال المكتب الاعلامي لشرطة حماس في بيان اخر ان "المواطنين الاربعة توفوا نتيجة تفجير الجانب المصري لاحد الانفاق الحدودية مع مصر".

وفي القاهرة، اكد مسؤولون امنيون مصريون تدمير اربعة انفاق في شمال رفح من دون الاشارة الى وقوع ضحايا في الجانب المصري.

وقضى عشرات الفلسطينيين خلال الاشهر الاخيرة في حوادث او انهيار انفاق على جانبي الحدود بين شطري رفح الفلسطيني والمصري حيث تنتشر مئات الانفاق لتهريب خصوصا المواد الغذائية والوقود واحيانا مواد قتالية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم