تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأزمة اليونانية تلقي بظلالها على أسواق المال العالمية

تتواصل تداعيات الأزمة المالية اليونانية على أسواق المال والأعمال العالمية حتى بعد تبني أثينا سياسة التقشف مقابل الحصول على المساعدة الدولية، وأغلقت بورصة نيويورك الخميس على انخفاض كبير، بينما تراجع مؤشر "نيكاي" في طوكيو بـ3.10% في نهاية جلسته الأخيرة لتبلغ خسائره أكثر من 6% خلال يومين.

إعلان

  أ ف ب - ما زالت بورصات آسيا واوروبا واليورو تحت ضغط المخاوف من انتقال عدوى الازمة اليونانية الى دول اخرى في منطقة اليورو وبعد انخفاض تاريخي في وول ستريت، بورصة نيويورك

ففي طوكيوتراجع المؤشر نيكاي 3,10% في نهاية جلسته اليوم لتبلغ خسائره اكثر من 6% خلال يومين.

وفي اوروبا، سجل انخفاض عند الافتتاح في بورصات لندن (1,83%) غداة الانتخابات التشريعية، وباريس (2,50%) وميلانو (2,48%).

وسجل اليورو في آسيا تحسنا طفيفا وبلغ سعره 117,33 ينا في الساعة 6,05 بتوقيت غرينتش، مقابل 114,49 ينا امس.

وكانت بورصة نيويورك اغلقت على انخفاض كبير الخميس متاثرة بالقلق من الديون الاوروبية.

وسجل المؤشر داو جونز تراجعا تاريخيا بلغت نسبته 3,2 في المئة لداو جونز، بينما خسر المؤشر ناسداك 3,44 في المئة.
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.