تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصومال

مقتل 21 شخصا في معارك عنيفة بين الحكومة وإسلاميين في مقديشو

نص : برقية
2 دقائق

قال مسؤول إسعاف إن مواجهات بين القوات الحكومية ومقاتلين إسلاميين في شمال العاصمة الصومالية مقديشو أسفرت عن مقتل أكثر من 21 شخصا على الأقل.

إعلان

أ ف ب - افادت مصادر طبية ان 21 مدنيا على الاقل قتلوا الخميس وان 60 اخرين اصيبوا في معارك عنيفة اندلعت في مقديشو بين القوات الحكومية المدعومة من قوة السلام الافريقية ومتمردين اسلاميين.

وذكر مراسل وكالة فرانس برس ان المواجهات اندلعت في عدد من احياء جنوب مقديشو وشمالها.

واكد المسؤول عن فرق الاسعاف في العاصمة علي موسى ان "سيارات الاسعاف انتشلت حتى الان جثث 16 مدنيا ونقلت 59 جريحا".

من جهته، تحدث دنيا علي المسؤول في مستشفى المدينة، احد ابرز المراكز الطبية في العاصمة، عن وفاة خمسة من الجرحى الذين نقلوا صباحا الى المستشفى.

وقد هاجم متطوعون جدد في القوات التابعة للحكومة الانتقالية انهوا تدريباتهم مؤخرا، مدعومون بآليات مدرعة لقوة الاتحاد الافريقي للسلام (اميصوم)، مواقع متمردي حركة الشباب الاسلامية، فاندلعت مواجهات عنيفة بالاسلحة الخفيفة ومدافع الهاون.

واكد الكولونيل احمد ابراهيم المسؤول عن الامن في الحكومة الانتقالية لوكالة فرانس برس ان "القوات الحكومية تقدمت نحو مواقع الارهابيين (حركة الشباب) هذا الصباح، وقد سيطرت على بضعة احياء كان يتمركز فيها المتمردون. ويتناثر عدد كبير من جثثهم في الشوارع، والمعارك مستمرة في هذه اللحظة".

واضاف موسى ان "المواجهات عنيفة جدا اليوم، والقصف المدفعي طال كثيرا من الاحياء

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.