تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا

أردوغان يعتبر "حماس" حركة مقاومة شرعية

نص : برقية
|
3 دقائق

اعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، في خطاب متلفز، أن حركة "حماس" حركة مقاومة شرعية وليست مجموعة إرهابية كما تتهمها إسرائيل. وأكد أيضا أنه لا سلام في المنطقة دون مشاركة الحركة وطالب بإعطائها الفرصة للانخراط في عملية سياسية سلمية.

إعلان

أ ف ب - اعلن رئيس الحكومة التركية رجب طيب اردوغان الجمعة في خطاب متلفز بث مباشرة ان حركة حماس الفلسطينية ليست مجموعة ارهابية.

وقال اردوغان من قونيا في وسط تركيا ان "لدى حماس مقاومين يدافعون عن ارضهم، انهم فازوا في الانتخابات".

واضاف رئيس الحكومة التركية "لقد قلت ذلك للمسؤولين الاميركيين (...) انا لا اعتبر حماس منظمة ارهابية وما زلت اعتقد ذلك اليوم. انهم يدافعون عن ارضهم".

وهاجم اردوغان مجددا اسرائيل بعد الهجوم الذي شنه جنودها على اسطول مساعدات كان متجها الى غزة قتل خلاله تسعة اتراك.

it
AR NW PKG GAZA FACTUEL V2.wmv

وانتقد القوى الغربية الكبرى التي ترفض، على قوله، منح حماس فرصة للانضمام الى عملية ديموقراطية.

وقال وسط تصفيق انصاره "لماذا لا تمنحوها فرصة؟ اتركوها تخوض نضالا ديموقراطيا".

واضاف ان "مشكلتنا ليست مع الاسرائيليين او الشعب اليهودي. ان مشكلتنا مع حكومة اسرائيلية طاغية تمارس ارهاب دولة".

واتهم الحكومة الاسرائيلية بانها "منافقة" و"تهذي" و"تكذب".

وقد اعلنت تركيا مرارا انه يستحيل التوصل الى سلام في الشرق الاوسط مع استبعاد حماس وطلبت من الحركة التي تدعو الى تدمير اسرائيل، ايضا التخلي عن العنف وممارسة السياسة سلميا.

وفي شباط/فبراير 2006، اثارت انقرة غضب اسرائيل عندما استقبلت وفدا برئاسة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس بعد فوزها في الانتخابات.

وفي كانون الثاني/يناير 2009، قامت السلطات التركية بوساطة بين قادة حماس في سوريا ومسؤولين مصريين كانوا يحاولون التوصل الى وقف لاطلاق النار لانهاء الهجوم العسكري على قطاع غزة الذي استمر 22 يوما.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.