تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الجزائر

مقتل أربعة من قوات الأمن في انفجار بولاية بومرداس شرق العاصمة

نص : برقية
2 دقائق

أفاد مصدر أمني جزائري أن مسلحين فجروا جزئيا ثكنات تابعة لقوات الأمن في ولاية بومرداس شرقي الجزائر العاصمة الجمعة، ما أسفر عن مقتل أربعة جنود بينهم ضابطا.

إعلان

 ا ف ب - قال مصدر امني اليوم الجمعة ان انفجارا دمر جزئيا ثكنات لقوات الأمن في ولاية بومرداس الجزائرية وإن
اربعة اشخاص على الاقل قتلوا بينهم ضابطا شرطة

وتشن الجزائر حملة للقضاء على مسلحين إسلاميين مرتبطين بالقاعدة. وينصب هؤلاء المسلحون أكمنة ويشنون هجمات بالقنابل ضد أهداف حكومية رغم تراجع العنف.

وقال المصدر الامني الذي طلب عدم نشر اسمه "لدينا اربعة اناس على الاقل قتلوا وبينهم اثنان من قوات الامن.

وقال اثنان من السكان المحليين إنهما سمعا انفجارا في حوالي الساعة الثالثة صباحا (0200 بتوقيت جرينتش) صباح اليوم الجمعة في الثكنات التي تقع بجوار طريق سريع رئيسي في قرية بولاية بومرداس على بعد 60 كيلومترا إلى الشرق من العاصمة الجزائرية.

ولم يكن هناك تأكيد رسمي لوقوع الهجوم ورفض ضابط في الثكنات التعليق على ما حدث.

وقال مراسل لرويترز في الموقع إن الجزء الأمامي من السور المحيط بالثكنات دمر تماما وإن بعض المباني بالداخل دمرت أيضا.

وتضم القاعدة وحدة لقوات الدرك المسؤولة عن حفظ النظام القانون في المناطق الريفية في الجزائر.

وبومرداس ولاية جبلية كانت معقلا لتمرد الإسلاميين في الجزائر الذي بلغ ذروته في التسعينات وسقط فيه حوالي 200 ألف قتيل حسب تقديرات من منظمات دولية غير حكومية. وتراجع العنف بصورة ملحوظة منذ ذلك الحين.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.