تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أفغانستان

فرنسا تتوقع الحصول على أدلة على أن صحفيي "فرانس 3" على قيد الحياة

نص : برقية
|
2 دقائق

قال وزير الدفاع الفرنسي ايرفيه موران إن فرنسا قد تحصل على دليل يؤكد بقاء صحفيي قناة "فرانس 3"، المحتجزين لدى "طالبان" منذ نحو ستة أشهر، على قيد الحياة.

إعلان

أ ف ب -  أكد وزير الدفاع الفرنسي ايرفيه موران الثلاثاء في افغانستان ان بلاده تتوقع ان تحصل على دليل على ان صحافيي قناة "فرانس 3" المحتجزين لدى طالبان منذ نحو ستة اشهر لا يزالان على قيد الحياة.

وتعود آخر ادلة من هذا النوع الى نيسان/ابريل الماضي.

وقال الوزير في تصريحات في قاعدة تورا المتقدمة شمال شرق كابول اثناء زيارة قصيرة لافغانستان "نأمل في الحصول على ادلة على انهما على قيد الحياة، وهو امر اساسي لمواصلة الحوار (مع الخاطفين) واستمراره".

واضاف بعد ان تباحث في كابول مع اجهزة الاستخبارات الفرنسية "اننا نتوقع الحصول على هذه الادلة، لكن ليس لدينا اي سبب محدد لان نكون قلقين اليوم اكثر من الامس".

واكد وزير الدفاع الفرنسي ان آخر اثباتات على ان ايرفيه غيكيير وستيفان تابونييه هما على قيد الحياة تعود الى شهر نيسان/ابريل حين بث خاطفوهما شريط فيديو لهما.

والغيت او اجلت مباحثات للوزير كانت مقررة صباح اليوم مع الرئيس الافغاني حميد كرزاي ووزير دفاعه عبد الرحيم ورداك، ومن المقرر ان يجري موران مباحثات بعد الظهر مع كرزاي.

من جهته رفض رئيس مجلس ادارة التلفزيون الفرنسي باتريك دو كاروليس، الذي يرافق الوزير في زيارته، الادلاء باي تصريحات.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.