قضية بيتانكور

المحاسبة السابقة لوريثة شركة " لوريال" تتراجع جزئيا عن تصريحاتها

تراجعت كلير تيبو المحاسبة السابقة للملياديرة ليليان بيتانكور أمام المحققين جزئيا عن أقوالها التي نشرها موقع " ميديا بارت" الذي يؤكد نقله لما قالته تينو بأمانة شديدة.

إعلان

أكدت صحيفة " لوموند " نقلا عن مصادر مطلعة أن كلير تيبو المحاسبة السابقة لوريثة شركة " لوريال " لمستحضرات التجميل ليليان بيتانكور ولزوجها أندريه تراجعت أمس الثلاثاء أمام المحققين جزئيا عن تصريحاتها التي نشرها موقع " ميديا بارت " الالكتروني. وأضافت الصحيفة أن كلير اختفت عن الأنظار منذ بعد ظهر الاثنين في مدينة افينيون في جنوب فرنسا

تمويل الأحزاب السياسية في فرنسا

تمويل الأحزاب السياسية في فرنسا
التمويل الخاص: لا يحق للأحزاب السياسية الفرنسية الحصول على أكثر من 7500 يورو سنويا من شخص واحد. وكل هبة تتجاوز 152 يورو يجب أن تتم بموجب شيك مصرفي. ويظل مصدر التمويل الخاص الرئيسي بالنسبة للأحزاب السياسية اشتراكات الأعضاء والتي شكلت 35 بالمائة عام 2008 من ميزانيات القوى السياسية الفرنسية. مرشحو الرئاسة يحق لهم الاستفادة من هذه المبالغ كما يحق لهم التمتع بهبات فردية شرط أن لا تتجاوز 4600 يورو في العام من الشخص الواحد.

حظر الحصول على هبات من الاشخاص الاعتباريين: منذ العام 2005 ولقطع الطريق أمام الشركات التي ساهمت وبنشاط في تمويل الأحزاب السياسية منع الأشخاص الاعتباريين من تمويل الأحزاب السياسية والمرشحين كذلك للانتخابات.

التمويل الرسمي: في كل سنة تتلقى الأحزاب السياسية دعما ماليا من الدولة وذلك استنادا إلى عاملين. الأول هو النتائج التي تحرزها الأحزاب في دورة الانتخابات التشريعية الأخيرة، والثاني عدد نوابها في البرلمان. ويمثل الدعم الرسمي نحو 40 بالمائة من ميزانيات الأحزاب. في العام 2007 استفاد 50 حزبا من 70 مليون يورو من أموال الدولة.
 

 

 

وكانت " ميديا بارت " نقلت عن المرأة الثلاثاء في السادس من يوليو / تموز الجاري قولها أنه في 26 مارس / آذار 2007 طلب منها باتريس دو ميستر المكلف بإدارة ثروة المليارديرة بيتانكور سحب 150 ألف يورو نقدا من أحد المصارف لتسليمها للمسؤول المالي في حملة الرئيس نيكولا ساركوزي الرئاسية أيريك فورت، دون أن تكون شاهدة على عملية تسليم المبلغ.

 

وقد أكدت الشرطة الأربعاء عملية سحب 50 ألف يورو في 26 مارس / آذار 2007 من حساب في مصرف " بي إن بي " ولكن صحيفة " ليبراسيون " واستنادا إلى نسخة من دفاتر السحب العائدة لكلير تيبو قالت الخميس إنها لم تعثر على أي اثر يدل على تسلم باتريس دو ميستر أي مبلغ في مارس / آذار مضيفة بأن الرجل استلم 140 ألف يورو حسب دفاتر السحب في يناير / كانون الثاني من العام المذكور.

 

شركة "لوريال" في أرقام

تأسست الشركة قبل 103 سنة.

تعتبر " لوريال" أول شركة مستحضرات تجميل في العالم .

حققت " لوريال" في العام 2009 مجموع مبيعات وصل إلى 17.5 مليار يورو وبلغ مجموع مبيعات المجموعة 50 مليار يورو.

تسيطر المجموعة على 23 ماركة معروفة، بينها "لنكوم " وايف سان لوران للتجميل.

توظف المجموعة 64600 شخصا حول العالم.
تتواجد المجموعة في 66 بلدا.

 

 

 

تطور آخر دخل على هذا المسلسل المالي والسياسي، فصحيفة " لوموند " في عددها المذكور آنفا قالت إن كلير تيبو تراجعت أمام المحققين الأربعاء عن قولها بأن نيكولا ساركوزي كان يتلقى المال من عائلة بيتانكور حين كان عمدة لضاحية نوي سور سين الراقية. وتضيف الصحيفة أن المحاسبة السابقة قالت للمحققين ان موقع " ميديا بارت " نقل ما قالته بتصرف. الأمر الذي ينفيه الموقع الإعلامي المذكور بشدة مؤكدا نقله بدقة شديدة لكل ما قالته كلير خلال جلستين وبحضور شاهد مختلف في كل مرة.

ومن المنتظر اليوم حصول مواجهة أمام التحقيق بين كلير تيبو و باتريس دو ميستر

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم