تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئيس هوغو تشافيز يعلن قطع العلاقات الدبلوماسية مع كولومبيا

أعلن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز الخميس في مؤتمر صحفي عقده في القصر الرئاسي في كراكاس قطع العلاقات مع كولومبيا وذلك بسبب اتهام الأخيرة لحكومته بالتغاضي عن وجود متمردين من "القوات المسلحة الثورية" (الفارك) في فنزويلا.

إعلان

اعلن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز الخميس قطع العلاقات الدبلوماسية بين بلاده وكولومبيا المجاورة، بعدما كررت بوغوتا امام منظمة الدول الاميركية ان زعماء حركات تمرد كولومبية موجودون في فنزويلا.

وقال تشافيز خلال مؤتمر صحافي عقده الى جانب مدرب المنتخب الارجنتيني لكرة القدم دييغو مارادونا في القصر الرئاسي في ميرافلوريس "اعلنها والدمعة في قلبي: فنزويلا تقطع منذ الان كل علاقاتها مع الحكومة الكولومبية".

ونشرت بوغوتا الاسبوع الماضي لائحة باسماء خمسة من كبار قادة القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك) وجيش التحرير الوطني (المؤيد لتشي غيفارا) موجودين في فنزويلا.

وخلال اجتماع لمنظمة الدول الاميركية الخميس بدعوة من بوغوتا، جدد ممثل كولومبيا لويس هويوس اتهاماته، متحدثا عن وجود 1500 متمرد كولومبي وعشرات معسكرات التدريب في فنزويلا. كما طالب "بتشكيل لجنة دولية" تتوجه الى المواقع التي يشتبه بوجود المتمردين فيها.

وكان تشافيز استدعى سفير فنزويلا في بوغوتا للتشاور ردا على الاتهامات الكولومبية التي اطلقها الرئيس الفارو اوريبي. واتخذت كولومبيا التدبير نفسه مع سفيرها في فنزويلا الاربعاء.

وانتخب خوان مانويل سانتوس خلفا لالفارو اوريبي في 20 حزيران/يونيو، على ان يتسلم مهامه في 7 اب/اغسطس المقبل.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن