تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تشاد

القذافي يعد أفريقيا بتسعين مليار دولار لتحقيق مشروع "الولايات المتحدة الأفريقية"

نص : أ ف ب
|
3 دقائق

وضع الزعيم الليبي القذافي تسعين مليار دولار تحت تصرف أفريقيا لتحقيق مشروع " الولايات المتحدة الأفريقية" هذه الفكرة التي أطلقها الناشط ماركوس غارفي مطلع القرن العشرين. وقد اختتمت قمة الساحل والصحراء أعمالها في تشاد بالتنديد مجددا بالمحكمة الجنائية الدولية التي تتهم البشير بارتكاب إبادة في دارفور.

إعلان

اعلن الرئيس السنغالي عبد الله واد الجمعة ان الزعيم الليبي معمر القذافي وضع تسعين مليار دولار تحت تصرف افريقيا خلال المناقشات حول الولايات المتحدة الافريقية اثناء قمة دول الساحل والصحراء.

وقال واد اثناء استراحة غداء القمة "تباحثنا في تحديد موقف مشترك من التحول الى الولايات المتحدة الافريقية (...) وتناولنا الوضع الاقتصادي لا سيما الانجازات التي يجب ان تقوم بها الدول الافريقية. ولكي يتم ذلك، وضع القذافي تحت تصرف افريقيا تسعين مليار دولار (سعبين مليار يورو)".

واضاف واد "والان يجب تحديد الالية التي ستستعمل هذا المال. واقترحت صندوق شراكة مع القطاع الخاص" دون تحديد الجدول الزمني ولا ظروف منح التسعين مليار دولار.

وقد اعلن الزعيم الليبي الخميس ان "هناك ميثاقا تاسيسيا صادق عليه الاتحاد الافريقي ينص على انشاء الولايات المتحدة الافريقية. ويجب تطبيق هذه الوثيقة (...) وعلى الذين لا يريدون تطبيق قرارات الاتحاد الافريقي ان يتحملوا مسؤولياتهم".

واضاف "اننا في مجموعة الساحل والصحراء (سين-صاد) عينا ادريس ديبي (ايتنو رئيس تشاد) لتسليم هذه الرسالة الى كمبالا".

وقد دعا القذافي مرارا الى انشاء الولايات المتحدة الافريقية، هذه الفكرة التي اطلقها الناشط ماركوس غارفي مطلع القرن العشرين.

وقد تاسست مجموعة دول الساحل والصحراء التي تتخذ من طرابلس مقرا لها في شباط/فبراير 1998 بمبادرة من القذافي وتعد 29 بلدا هي بنين وبوركينا فاسو والراس الاخضر وافريقيا الوسطى وجزر القمر وساحل العاج وجيبوتي ومصر واريتريا وغامبيا وغينيا وغينيا بيساو وغانا وليبيا وليبيريا وكينيا ومالي وموريتانيا والمغرب والنيجر ونيجيريا والسنغال وسيراليون والصومال وساو تومي وبرينسيبي والسودان وتشاد وتوغو وتونس.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.