تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أذان موحد قريبا في العاصمة المصرية

إعلان

توحيد صوت الأذان في ما يقارب أربعة آلاف مسجد هو ما تصبو إليه الحكومة المصرية في أول شهر رمضان في مناطق عدة بالقاهرة. الهدف من القانون هو القضاء على ما سماه البعض "فوضى المؤذنين". انقسم الشارع المصري حيال هذا القرار, خاصة وأن منهم من سيخسر وظيفته في الزوايا و المساجد الصغيرة, ويرفض الكثير الاستغناء عن حلاوة تأدية الأذان بأصواتهم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.