تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

قائد الهجوم على قطاع غزة رئيسا لأركان الجيش الاسرائيلي

نص : أ ف ب
2 دقائق

عينت الحكومة الإسرائيلية الأحد الجنرال يواف غالانت (51 عاما) رئيسا جديدا لأركان الجيش الإسرائيلي. وكان الجنرال غالانت قد قاد الهجوم الدامي والمدمر الذي سمي بعملية "الرصاص المصبوب" على قطاع غزة في 2008.

إعلان

عينت الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتانياهو الاحد الجنرال يواف غالانت (51 عاما) رئيسا جديدا لاركان الجيش الاسرائيلي كما اعلنت الاذاعة العامة.

وقد تمت الموافقة على ترقية الجنرال غالانت المتوقعة خلال الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء.

وعلق رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بقوله ان غالانت "اثبت جدارته كقائد شجاع في خلال 33 عاما من الخدمة العسكرية ويواصل التزامه على خطى سلفه" الجنرال غابي اشكينازي.

وكان وزير الدفاع ايهود باراك اختار الجنرال غالانت قائدا للجيش الاسرائيلي وسط جدل اعلامي اندلع اثر بث وثيقة مزورة تهدف الى الاساءة الى القائد الجديد.

ويعتبر الجنرال غالانت المولود في 1958 في يافا قرب تل ابيب من كبار الضباط القلائل الذين استبدلوا زي البحرية بزي سلاح البر.

وفي العام 2005 تسلم منصب القائد الاعلى للمنطقة العسكرية الجنوبية (التي تشمل قطاع غزة والحدود مع مصر وصحراء النقب). وفي السنة نفسها اشرف على الانسحاب الاسرائيلي الاحادي الجانب من قطاع غزة.

وبعد ثلاث سنوات قاد الجنرال غالانت الهجوم الدامي والمدمر التي سمي بعملية "الرصاص المصبوب" على قطاع غزة الخاضع لسيطرة حركة المقاومة الاسلامية (حماس).

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.