تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كوسوفو

جرح جندي فرنسي في صدامات بين صرب وألبان في ميتروفيتسا

نص : أ ف ب
|
3 دقائق

أعلن مسؤول من كوسوفو أن مئات من الألبان والصرب تراشقوا بالحجارة ليل السبت الأحد في ميتروفيتسا في شمال كوسوفو بعد انتصار تركيا على صربيا في بطولة العالم لكرة السلة.

إعلان

تراشق مئات من الالبان والصرب بالحجارة في كوسوفسكا ميتروفيتسا في شمال كوسوفو بعد انتصار تركيا على صربيا في بطولة العالم لكرة السلة، حسب ما اعلن مسؤول من كوسوفو ليل السبت الاحد.

واعلن المتحدث باسم الشرطة في كوسوفو بسيم حوتي لوكالة فرانس برس ان "مئات عدة من الاشخاص تجمعوا عند ضفاف نهر ايبار وتراشقوا بالحجارة لكن ولحسن الحظ لم تقع صدامات مباشرة بين الجانبين".

واضاف ان التراشق بالحجارة استمر لعشرين دقيقة "ولم تتم الاشارة الى سقوط اي ضحايا حتى الان".

وتابع ان الشرطة المحلية والاوروبية تحركتا على الفور ومنعتا اي احتكاكا بين المجموعتين و"فرضتا سيطرتهما على الوضع".

وبدأ الخلاف عندما خرج شبان من المنطقة التي يسكنها البان في المدينة الى الشوارع للاحتفال بانتصار تركيا على صربيا في الدور نصف النهائي من بطولة العالم لكرة السلة.

واشار شهود عيان الى ان مجموعة كانت تردد "تركيا، تركيا" حاولت عبور الجسر الذي يفصل بين جنوب المدينة الذي تقطنه غالبية من الالبان والشمال حيث تقيم غالبية من الصرب. وعندما حاول الصرب منعهم من المرور بدأ التراشق بالحجارة.

واضاف الشهود ان عناصر الشرطة لا يزالون يقطعون الطريق على الجسر كاجراء احتياطي.

ومنذ نهاية الحرب في كوسوفو، تشهد كوسوفسكا ميتروفيتسا توترات قوية ومواجهات اتنية.

واعلن زعماء كوسوفيون في شباط/فبراير 2008 الاستقلال عن صربيا وقد اعترفت به 70 دولة بينها الولايات المتحدة و27 دولة من الاتحاد الاوروبي.

وتعارض صربيا الاستقلال بشدة وتعتبر كوسوفو واحدا من اقاليمها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.