تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نيجيريا

مسلحون يختطفون 15 طفلا ويطالبون بفدية مقابل إطلاق سراحهم

2 دقائق

خطف مسلحون في جنوب نيجيريا الثلاثاء 15 طفلا كانوا على متن حافلة مدرسية واقتادوهم إلى جهة مجهولة. وقد طالب الخاطفون بفدية تقارب قيمتها 130 ألف يورو مقابل الإفراج عنهم.

إعلان

قالت الشرطة النيجيرية اليوم الثلاثاء إن مسلحين خطفوا حافلة مدرسية في ولاية أبيا النيجيرية على مشارف دلتا النيجر المنتجة
للنفط وخطفوا 15 طفلا.

وذكر جيفري أوجبونا المتحدث باسم شرطة ولاية أبيا لرويترز أن الحادث وقع في وقت مبكر من صباح أمس الإثنين أثناء نقل أطفال بدار الحضانة والمدرسة الابتدائية إلى مدرسة أباي الدولية بالعاصمة التجارية للولاية.

وقال "كان 15 تلميذا في طريقهم للمدرسة ومعهم السائق والمعلمة التي تصطحبهم عادة عندما تعرضوا للخطف.

يطلب الخاطفون فدية من الجهة المالكة للمدرسة. هذه هي المرة الاولى التي يخطف
فيها تلاميذ مدارس في ولاية أبيا. إنه أمر مؤسف للغاية."

وأفادت وسائل إعلام نيجيرية بأن الخاطفين طلبوا فدية 20 مليون نايرا (150 ألف دولار) وأن مكان تواجد الأطفال غير معلوم.

وتنتشر حوادث خطف العاملين الاجانب في مجال النفط والمدنيين النيجيريين في الدلتا
التي مزقتها ميليشيات تطالب الحكومة المركزية بنصيب أكبر في الثروة النفطية
الموجودة في المنطقة.

ونيجيريا أكبر الدول الافريقية من حيث عدد السكان وتجرى فيها انتخابات رئاسية
وبرلمانية مطلع العام المقبل. وعادة ما تزيد الجرائم والحوادث الأمنية قبل
الانتخابات التي تجري في البلاد.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.