تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسرائيل

نتانياهو يسعى لسن قانون الولاء "للدولة اليهودية" للراغبين في الحصول على الجنسية

نص : أ ف ب
1 دَقيقةً

يسعى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى سن قانون يُلزم الراغبين في الحصول على الجنسية الإسرائيلية التعهد بالولاء لإسرائيل "كدولة للشعب اليهودي" وهو قانون يستهدف أساسا الفلسطينيين الذين يرفضون الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية.

إعلان

افاد بيان لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو نشر مساء الاربعاء انه سيكون على المرشحين لنيل الجنسية الاسرائيلية ان يؤدوا قسم الولاء ل"اسرائيل، دولة يهودية وديموقراطية" بموجب مشروع تعديل لقانون الجنسية العائد للعام 1950.

وينوي نتانياهو ان يطرح هذا التعديل على الجلسة المقبلة لمجلس الوزراء الاحد.

واوضح مسؤول حكومي كبير لوكالة فرانس برس "بحسب هذا التعديل الذي ستدرسه الحكومة الاحد، سيكون على الاجانب المهاجرين الى اسرائيل الذين يطلبون ان يصبحوا اسرائيليين ان يؤدوا قسم الولاء لاسرائيل، الدولة-الامة الديموقراطية للشعب اليهودي".

واوضح هذا المسؤول ان "هذا التعديل لا يتعلق بالتاكيد بالمولودين في اسرائيل الذين يحملون الجنسية الاسرائيلية بفعل الامر الواقع ولا بالمهاجرين اليهود من الشتات الذين يصلون الى هنا بموجب قانون العودة".

وقانون العودة الذي تبناه الكنسيت (البرلمان) في العام 1950 يسمح لاي يهودي من الشتات بالهجرة الى اسرائيل والحصول تلقائيا على الجنسية الاسرائيلية.

وقد اعلن نتانياهو مؤخرا انه سيطلب اثناء المفاوضات السلمية --المجمدة حاليا-- مع الفلسطينيين، ان يعترف هؤلاء ب"اسرائيل كدولة-امة للشعب اليهودي".

ويرفض الفلسطينيون هذا الطلب الاسرائيلي الذي يتناقض مع مطالبتهم بحق عودة اللاجئين الذين طردوا من اراضيهم او فروا اثناء قيام دولة اسرائيل في 1948.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.