البرازيل

مراكز الاقتراع تفتح أبوابها أمام الناخبين لاختيار رئيس جديد للبلاد

نص : أ ف ب
3 دقائق

بدأت أولى مراكز الاقتراع في فتح أبوابها أمام الناخبين البرازيليين الأحد، في أول جولة للانتخابات الرئاسية لاختيار خلف للرئيس لولا دا سيلفا. والعنصر الرئيسي في هذا الاقتراع يتمثل في معرفة ما إذا كانت ديلما روسيف، التي أجرى لولا حملة مكثفة لصالحها، ستفوز من الدورة الأولى أم لا.

إعلان

بدأ البرازيليون الادلاء باصواتهم الاحد عند الساعة 8,00 (10,00 ت غ) في جزيرة فرناندو نورونها (شمال شرق) في اول جولة للانتخابات الرئاسية لانتخاب خلف للرئيس لويس ايناسيو لولا دا سيلفا، على ما اعلنت السلطات الانتخابية المحلية لوكالة فرانس برس.

وقد فتح اول مركز اقتراع في جزيرة فرناندو نورونها الصغيرة الواقعة في المحيط الاطلسي كما قالت المحكمة الانتخابية في برنامبوك (شمال شرق) لفرانس برس.

وبما ان التوقيت في البرازيل مختلف بين ثلاث مناطق، فان القسم الاكبر من مراكز الاقتراع في هذا البلد الشاسع ستفتح عند الساعة 11,00 ت غ، خاصة في ريو دي جانيرو وساو باولو وبرازيليا، تتبعها بعد ساعة المراكز الواقعة في الولايات غرب البلاد. وستغلق اخر مراكز التصويت عند الساعة 21,00 ت غ.
  

والعنصر الرئيسي في هذا الاقتراع يتمثل في معرفة ما اذا كانت ديلما روسيف (62 عاما) ستفوز منذ الدورة الاولى لتصبح اول سيدة على رأس البرازيل.

واشار استطلاعان للراي مساء السبت الى ان روسيف التي تلقب ب"السيدة الحديدية" قد تحتاج لخوض دورة ثانية في 31 تشرين الاول/اكتوبر امام منافسها الرئيسي الاشتراكي الديموقراطي خوسيه سيرا (68 عاما).

وقد اجرى الرئيس لولا دا سيلفا الذي بلغت شعبيته 85%، حملة مكثفة لصالح ديلما روسيف التي كانت سابقا في حركة الثوار وتعرضت للسجن والتعذيب في ظل النظام الديكتاتوري.

ووعدت ديلما ب"الاستمرارية" ومواصلة انتهاج سياسة سمحت للبلاد بان تصبح ثامن اقتصاد في العالم وانقاذ ملايين البرازيليين من براثن الفقر.

وتحتل المدافعة عن البيئة مارينا سيلفا (52 عاما) المرتبة الثالثة وتحظى ب17% من الاصوات بحسب استطلاعين.

وفي اطار فرضية اجراء دورة ثانية ان لم يحصل اي من المرشحين اليوم الاحد على غالبية الاصوات، فان ديلما روسيف ستفوز بسهولة على خوسيه سيرا بحصولها على ما بين 51% و52% مقابل 37% و40% بحسب هذين الاستطلاعين.

وسيتسلم الرئيس الجديد مهامه في الاول من كانون الثاني/يناير 2011 لولاية من اربع سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة.

ويمنع الدستور لولا دا سيلفا من الترشح لولاية رئاسية ثالثة على التوالي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم