العراق

نوري المالكي يزور طهران قريبا لإجراء محادثات بشأن الوضع في بلاده

نص : أ ف ب
|
3 دقائق

نقلت وكالة الأنباء الفرنسية السبت عن مصدر حكومي عراقي أن رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي سيقوم قريبا بزيارة إلى إيران دون أن يحدد موعدها. أما وكالة مهر الإيرانية فأفادت بأن الزيارة ستتم يوم الاثنين المقبل. وشملت جولته سوريا التي زارها يوم الأربعاء الماضي على أن يزور الأردن يوم غد الأحد.

إعلان

يزور رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته نوري المالكي ايران "قريبا" في اطار جولة اقليمية بدأها الاربعاء في سوريا ويتابعها الاحد في الاردن، كما اعلن لوكالة فرانس السبت مصدر في رئاسة الوزراء.

وقال المصدر طالبا عدم الكشف عن اسمه ان "المالكي سيزور الاردن غدا الاحد على رأس وفد رفيع (...) وسيتوجه الى طهران قريبا للقاء المسؤولين الايرانيين".

ورفض المصدر تحديد موعد زيارة المالكي لطهران، الا ان وكالة مهر الايرانية للانباء ذكرت ان "المالكي سيزور طهران الاثنين على رأس وفد رفيع المستوى لاجراء محادثات اقليمية ودولية".

وتندرج هذه الزيارات في اطار جولة للمالكي على عدد من الدول العربية والاسلامية في المنطقة بدأها رئيس الوزراء المنتهية ولايته في سوريا الاربعاء، وستشمل ايضا تركيا وعددا من دول الخليج، بحسب المصدر نفسه

وتأتي هذه الجولة في الوقت الذي لا يزال فيه تشكيل الحكومة العراقية الجديدة متعثرا رغم مرور اكثر من سبعة اشهر على الانتخابات التشريعية.

واسفرت الانتخابات التشريعية التي جرت في السابع من آذار/مارس، عن فوز رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي بفارق ضئيل بحصوله على 91 مقعدا في حين نال ائتلاف المالكي 89 مقعدا، والائتلاف الوطني 70 مقعدا.

وتخوض الكتل النيابية مفاوضات صعبة للتوصل الى اتفاق على توزيع المناصب الرئاسية الثلاثة (رئاسة الجمهورية والوزراء و البرلمان)، ويعتبر منصب رئاسة الوزراء العقدة الاكبر في المفاوضات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم