الأمم المتحدة

اليونسكو تحجب جائزة بـ 3 ملايين دولار يمولها رئيس غينيا الاستوائية لاتهامه بالفساد وانتهاك حقوق الإنسان

3 دقائق

علقت اليونسكو الخميس منح جائزة في علوم الحياة تحمل اسم زعيم غينيا الاستوائية تيودورو أوبيانج نجويما مباسوغو، بعد أن اتهمت منظمات من المجتمع المدني الأمم المتحدة بالسماح للرئيس أوبيانج بتلميع سمعته من خلال تمويل هذه الجائزة التي تبلغ قيمتها ثلاثة ملايين دولار بدلا من استخدامها لتحسين مستويات معيشة شعبه الذي يقبع تحت براثن الفقر.

إعلان

علقت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) اليوم الخميس منح جائزة في علوم الحياة تحمل اسم زعيم غينيا الاستوائية الذي تتهم حكومته على نطاق واسع بالفساد وانتهاك حقوق الانسان.

جاءت الخطوة بعد أن اتهمت منظمات المجتمع المدني الأمم المتحدة بالسماح لتيودورو أوبيانج نجويما مباسوجو بتحسين سمعته الدولية من خلال تمويل الجائزة التي تبلغ قيمتها ثلاثة ملايين دولار بدلا من استخدام الأموال في تحسين مستويات معيشة شعبه.

وقالت ايرينا بوكوفا مدير عام اليونسكو بعد محادثات في مقر المنظمة بباريس "أحيطت الدول الأعضاء في المنظمة علما بالقرار الذي تم التوصل اليه بتوافق الأراء في اطار من الاحترام والتقدير لكل الأطراف المعنية."

ويحكم أوبيانج الدولة الصغيرة الواقعة في وسط أفريقيا التي تقع بين الجابون والكاميرون منذ أن أطاح بعمه في انقلاب عام 1979 ليكون واحدا من أكثر حكام أفريقيا بقاء في المنصب.

وخلال حكمه قفزت البلاد من مجرد منتج صغير للكاكاو الى مصدر رئيسي للنفط يزيد نصيب الفرد فيها من الدخل عن مثيله في المملكة العربية السعودية. ويقول منتقدون ان معظم عائدات النفط تهدر أو تنهب مما يترك السكان وعددهم نحو 700 ألف نسمة في براثن الفقر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم