البرازيل

استطلاعات الرأي ترجح تقدم روسيف قبل الدور الثاني للانتخابات الرئاسية

نص : أ ف ب
2 دقائق

أظهر استطلاع جديد للرأي في البرازيل تقدم ديلما روسيف مرشحة الحزب الحاكم في انتخابات الرئاسة حيث تحظى بتأييد 50 في المائة من الناخبين مقابل 40 في المائة لمنافسها مرشح المعارضة خوسيه سيرا.

إعلان

افاد استطلاع نشره معهد "ابوبي" الخميس ان ديلما روسيف مرشحة حزب العمال اليساري والتي تلقى دعم الرئيس لولا دي سيلفا، تتقدم على منافسها الديموقراطي جزيه سيرا قبل الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية المقررة في 31 تشرين الاول/اكتوبر في البرازيل.

وحصلت ديلما روسيف على 51% من اصوات المستطلعين مقابل 40% لسيرا، الحاكم السابق لساو باولو. وبذلك تكون حققت تقدما من 6 نقاط عن الاسبوع الماضي.

ويبلغ عدد الناخبين البرازيليين 136 مليونا وقد دعيوا لاختيار خليفة لولا الذي يحظى بشعبية كبيرة لكن لا يمكنه الترشح لولاية ثالثة على التوالي.

وبعد الجدل الذي اثارته تصريحاتها المؤيدة للاجهاض، حظيت ديلما روسيف على تاييد الحركات الاجتماعية مثل المدافعين عن الفلاحين الذين لا يملكون ارضا والفنانين والمثقفين.

وكانت الكنيسة الكاثوليكية دعت ضمنا الى التصويت ضد ديلما.

it
ديلما روسيف بعد ظهور النتائج الأولى

ومع ذلك تفيد اخر الاستطلاعات ان نصف الناخبين الكاثوليكيين يؤيدونها.

وقد وعدت الكنيسة بانها لن تشرع الاجهاض ولا زواج مثليي الجنس في حال انتخابها.

وحصلت ديلما روسيف على 46,8% من الاصوات في الدورة الاولى التي نظمت في 3 تشرين الاول/اكتوبر، ومنافسها الاجتماعي الديموقراطي جوزيه سيرا على 32,6%.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم