الولايات المتحدة

اعتقال رجل بتهمة التخطيط لتنفيذ اعتداءات في مترو واشنطن

نص : أ ف ب
|
3 دقائق

ألقت السلطات الأمريكية القبض على رجل أمريكي من أصل باكستاني يعتقد بأنه كان بصدد التحضير لشن هجمات على محطات مترو الأنفاق داخل واشنطن وحولها بالاشتراك مع أشخاص يعتقد أنهم على صلة بتنظيم القاعدة.

إعلان

القي القبض الاربعاء على رجل اميركي من اصل باكستاني بتهمة التخطيط لشن هجمات على محطات لمترو الانفاق داخل واشنطن وحولها بالاشتراك مع اشخاص يعتقد انهم على صلة بتنظيم القاعدة، كما اعلن مسؤولون في وزارة العدل الاميركية.

واوضحت الوزارة ان فاروق احمد (34 سنة) المقيم في ضاحية فيرجينيا القريبة من واشنطن قام منذ نيسان/ابريل برصد وتصوير محطات مترو في العاصمة الاميركية تمهيدا لشن هجمات متزامنة.

وقال ديفيد كريس المكلف الامن القومي في وزارة العدل للصحافيين ان "فاروق احمد متهم بالتخطيط مع اشخاص كان يعتقد انهم ارهابيون لتنفيذ تفجيرات في شبكتنا للنقل. لكن الجهود المشتركة لقوات الشرطة واجهزة المخابرات اتاحت احباط هذه المخططات".

من جهته اكد المتحدث باسم البيت الابيض روبرت غيبس في لقاء مع الصحافيين ان "السكان لم يكونوا في اي وقت عرضة للخطر".

واضاف غيبس ان وزارة العدل والشرطة الفدرالية ومسؤولي الامن القومي "كانوا مسيطرين على الوضع منذ بداية هذه المسالة" التي اخطر بها الرئيس باراك اوباما قبل اعتقال احمد.

ومن القرر عرض احمد، وهو اميركي مولود في باكستان، على قاضي في فيرجينا اليوم لاستجوابه بتهم محاولة تقديم دعم مادي لمنظمة ارهابية وجمع معلومات للمساعدة في التخطيط لاعتداءات والمساعدة في تنفيذها.

وفي حالة ادانته يمكن ان يحكم عليه بالسجن لمدة تصل الى 50 عاما.

وقال المدعي الفدرالي نيل ماكبرايد "من المفزع التفكير في ان رجلا من اشبورن (في الضواحي الغربية لواشنطن) متهم بالاعداد لتنفيذ هجمات متزامنة في محطات مترو بهدف قتل اكبر عدد ممكن من الركاب".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم