تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نصر الله يدعو اللبنانيين إلى مقاطعة المحكمة الدولية

دعا الأمين العام لحزب الله الشيعي حسن نصر الله اللبنانيين إلى "مقاطعة" المحكمة الدولية في قضية اغتيال الحريري و"عدم التعاون معها" غداة الإشكال الذي وقع في عيادة نسائية بين نساء من حزب الله وأعضاء من فرق التحقيق، واعتبر نصر الله أن أي تعاون مع المحققين الدوليين هو "اعتداء على المقاومة" لأن "كل ما يقدم لهؤلاء يصل إلى الإسرائيليين".

إعلان

نصر الله يدعو اللبنانيين إلى مقاطعة المحكمة الدولية

دعا الامين العام لحزب الله حسن نصر الله مساء الخميس اللبنانيين الى "مقاطعة" المحكمة الدولية المكلفة النظر في اغتيال رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري و"عدم التعاون معها"، معتبرا ان اي تعاون مع المحققين الدوليين هو "اعتداء على المقاومة".

وكان نصر الله يتحدث غداة الاشكال الذي وقع الاربعاء في عيادة نسائية في الضاحية الجنوبية لبيروت والذي هاجمت خلاله مجموعة من النسوة بالشتم والدفع والسباب فريق تحقيق دولي قصد صاحبة العيادة للاطلاع على ملفات وارقام هواتف عدد من مريضاتها.

وقال نصر الله في كلمة مقتضبة وجهها عبر تلفزيون "المنار" التابع لحزبه "امام هذا التطور الفضائحي في سلوك المحققين (...) اطالب كل مسؤول وكل مواطن لبناني بمقاطعة هؤلاء المحققين وعدم التعاون معهم".

واضاف ان "كل ما يقدم لهؤلاء يصل الى الاسرائيليين. فكفى استباحة!".

وتابع ان "استمرار التعاون مع هؤلاء يساعد على مزيد من استباحة البلد وفي الاعتداء على المقاومة"، مؤكدا ان "كل تعاون مع المحققين الدوليين مساعدة لهم في الاعتداء على المقاومة".

وقال نصر الله " لقد وصلنا الى نقطة حساسة وخطيرة جدا تتصل باعراضنا وكرامتنا وشرفنا وتتطلب منا جميعا موقفا مختلفا".

واعلن محامي الطبيبة ايمان شرارة، صاحبة العيادة النسائية حيث وقع الاشكال، ان فريق التحقيق الدولي تعرض ل"هجوم" من جانب نساء لا احد يعرفهن في العيادة، بينما ذكرت مصادر امنية ان النساء تمكن من انتزاع حقيبة من احد المحققين قبل ان يهرب اعضاء الفريق الثلاثة من العيادة.

ودانت المحكمة الدولية الحادث، مؤكدة ان "العنف لن يردعها من انجاز مهمتها".

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.