غينيا

تأجيل الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية إلى السابع من نوفمبر

2 دقائق

تم تأجيل جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة بغينيا الأربعاء إلى السابع من نوفمبر/تشرين الثاني، بحسب مصادر رسمية.والهدف المعلن لهذا التأجيل الأخير في سلسلة التأجيلات منذ سبتمبر/أيلول، هو استعادة الهدوء بين أنصار المتنافسين.

إعلان

اعلن رسميا في غينيا اليوم الاربعاء ان جولة الاعادة في انتخابات الرئاسة ستتأجل من الحادي والثلاثين من الشهر الحالي إلي السابع من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال سياكا سانجار رئيس لجنة الانتخابات على شاشات التلفزيون الحكومي "بعد مشاورات موسعة مع الاطراف المختلفة... تحدد السابع من نوفمبر 2010 موعدا للجولة الثانية من انتخابات الرئاسة."

واضاف سانجار وهو جنرال من مالي استدعي للاشراف على لجنة الانتخابات "انه موعد تم الاتفاق عليه ولا يمكن تغييره.. أستطيع ان أقول انني اعتقد انه سيكون الموعد الاخير الذي يحدد لهذه الانتخابات التي ينتظرها الشعب الغيني في شغف."

وقال ان الانتخابات تأجلت للسماح للزعماء السياسيين في المعسكرين المتنافسين كليهما باستعادة الهدوء بين انصارهما.

وتأجلت الجولة الثانية من الانتخابات في غينيا الواقعة في غرب افريقيا والمنتجة للمعادن عدة مرات منذ سبتمبر أيلول بسبب نقص الاستعدادت ووقوع اشتباكات في الشوارع بين فصائل سياسية متنافسة.

وتجرى جولة الاعادة بين رئيس الوزراء السابق سيلو دالين ديالو ومنافسه زعيم المعارضة المخضرم ألفا كوندي.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم