تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تراث

إسرائيل تجمد تعاونها مع اليونسكو احتجاجا على اعتبار المنظمة قبر راحيل مسجدا

نص : أ ف ب
|
1 دَقيقةً

جمدت إسرائيل الأربعاء تعاونها مع منظمة اليونسكو احتجاجا على اعتبار الأخيرة قبر راحيل،المكان المقدس لدى اليهود في بيت لحم بالضفة الغربية، مسجدا إسلاميا أيضا. واعتبرت إسرائيل أن قرار اليونسكو "محاولة جديدة لنزع الشرعية عن إسرائيل تقف وراءها السلطة الفلسطينية".

إعلان

قررت الحكومة الاسرائيلية تجميد تعاونها مع اليونيسكو احتجاجا على قرار اصدرته الاخيرة واعتبرت فيه قبر راحيل، المكان المقدس لدى اليهود في بيت لحم بالضفة الغربية، مسجدا اسلاميا ايضا، بحسب ما جاء في بيان رسمي.

وكان المجلس التنفيذي لمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) اصدر في 21 تشرين الاول/اكتوبر خمسة قرارات تتعلق بالاراضي الفلسطينية والعربية المحتلة، احدها بشأن "مسجد بلال بن رباح/قبر راحيل في بيت لحم"، وهي صيغة رفضتها اسرائيل.

واعلن نائب وزير الخارجية الاسرائيلي ان الدولة العبرية "جمدت تعاونها مع اليونيسكو الى حين الغاء قرارها هذا"، واصفا هذا القرار بانه "محاولة جديدة لنزع الشرعية عن اسرائيل تقف وراءها السلطة الفلسطينية".

واضاف ان "قرارات مثل هذا تجعل عملية السلام بعيدة اكثر وتسيء الى سمعة اليونيسكو".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.